الأوبرا الإيطالية “لا سكالا” تأمل استئناف العروض في سبتمبر

ميلانو – “أ ف ب”: خسرت دار “لا سكالا” الإيطالية في ميلانو 23 مليون يورو من العائدات منذ بدء انتشار وباء كوفيد-19 وتأمل في أن تتمكن من استئناف عروضها في سبتمبر، على ما قال مديرها الفرنسي دومينيك ميير.
وأوضح دومينيك ميير عبر محطة “راي نيوز 24” الأربعاء: “خططنا لتقديم لحن فيردي الجنائزي في لفتة إلى العائلات التي تضررت وإلى الموتى”.
وأضاف ميير الذي وصل منذ أشهر قليلة إلى الدار الشهيرة بعدما أمضى عشر سنوات في أوبرا فيينا : ثم سنعرض السمفونية التاسعة لبيتهوفن وهي رسالة أمل وفي الخريف عرض (لا ترافياتيا)”
وأوضح : يجب أن نتحلى بالواقعية. حضرنا هذا البرنامج في حال كان ممكنا تحقيقه إذ أن التباعد الاجتماعي ممكن في متجر صغير أو مطعم لكنه صعب جدا في قاعة تتسع لألفي شخص ولـ 350 شخصا يعملون فيها”.
وأشار إلى أن دار “لا سكالا” خسرت 23 مليون يورو حتى الآن من إيرادات بيع البطاقات بسبب إلغاء حوالي 150 عرضا فضلا عن أمسيات خاصة لكنه لا يزال يأمل بعدم تسجيل عجز.