إنجاز 90% من أعمال متنزه وادي الجهاور في السويق

على مساحة 3 آلاف متر وبكلفة تزيد عن 60 ألف ريال

تعد المتنزهات والحدائق من المرافق المهمة والضرورية في التجمعات السكانية، ولبعد المسافة بين وادي الجهاور وأقرب حديقة بمركز ولاية السويق والتي تزيد عن 50 كيلومترا وحرصا على تقديم الخدمات للمواطن سعى المسؤولون بالمديرية العامة لبلديات محافظة شمال الباطنة وبلدية السويق بالتعاون مع القطاع الخاص بإنشاء متنزه يخدم أهالي وادي الجهاور ليكون متنزها لأبناء الوادي والمناطق المجاورة له.
ويعد وادي الجهاور من الأماكن السياحية بالولاية كونه يتمتع بمقومات سياحية جميلة وهو يمثل مقصدا للسياح من داخل وخارج السلطنة وفي هذا السياق تحدث عبدالله بن سيف الجهوري عضو المجلس البلدي بولاية السويق قائلا: تكفلت مديرية البلديات بشمال الباطنة متمثلة في قسم الحدائق والتشجير بعمل التصاميم الخاصة بالمشروع حيث اشتمل المشروع على مبنى لمقهى ودورات مياه وخزان وهناك مساحة لألعاب أطفال وممرات بالانترلوك وغيرها من المرافق وقد أقيم المشروع على مساحة 3000 متر مربع تقريبا، وقد تم تقديم تصاميم المشروع لشركة جسور والتي دائما تقدم الخدمات المجتمعية لجميع الولايات في المحافظة.
وتزيد تكلفة المشروع عن 60 ألف ريال تكفلت به شركة صحار ألمنيوم وهي أحدى الشركات المساهمة في جسور بينما قامت بلدية السويق بالتكفل بردم وتسوية الأرض، وقد أخذت عملية التسوية والردم عمل كبير من البلدية من أجل تسوية الأرض وتوفير التربة حيث استغرقت عملية الردم أكثر من ٣ أسابيع نظرا لطبيعة الأرض الجبلية والتضاريس الشاقة ولله الحمد المشروع الآن في مراحله النهائية وهناك متابعة مستمرة من قبل المهندسين في جسور وبلديات شمال الباطنة بجميع مراحله المختلفة.
وأضاف الجهوري: إن هذا المشروع سيخدم شريحة كبيرة من أبناء وادي الجهاور والمناطق المجاورة حيث سيستفيد منه أكثر من خمس قرى بعد وصول نسبة إنجازه إلى قرابة 90% وسنحتفل بافتتاحه في القريب العاجل.
وأضاف عبدالله الجهوري قائلا: هناك مشروع آخر سينفذ لأبناء الوادي وهو عبارة عن ممشى رياضي سيقام على مسافة 1000 متر انتهت بلدية السويق من تصميمه على أمل تنفيذه قريبا وبذلك نقدم جزيل الشكر والتقدير لحكومتنا على ما تقدمه لإنشاء المشاريع الخدمية المتنوعة للمواطن والى الشركات الداعمة لمناشط المسؤولية الاجتماعية.