سعيد اليحيائي: المدرب الوطني للطوارئ فقط .. ولهذا السبب لم أتجه للتدريب!

السويق – محمد الجهوري أكد سعيد اليحيائي لاعب نادي السويق السابق أن بداية اللعب في صفوف نادي السويق بدأت في موسم 1994م قادما من فريق السور التابع للنادي، وأضاف: كنت مثالا للاعب الصبور وذلك من خلال جلوسي على مقاعد الاحتياط تقريبا موسمين حتى لعبت كلاعب أساسي وكانت بدايتي اللعب كمهاجم ولكن المدرب غير مركزي إلى لاعب ظهير ايمن وأول مباراة رسمية لعبتها كانت ضد النادي الأهلي واستطعنا الفوز بنتيجة 2 صفر وسجلت فيها هدفا. وحول مسيرته مع نادي السويق، قال: من ضمن الإنجازات التي تحققت صعودنا للدرجة الأولى مرتين وحصلنا مرتين على المركز الأول بالدرجة الأولى وأيضا حصلنا على لقب مباراة السوبر وكانت ضد نادي السيب الأولمبي حيث كنت ألعب بالفريق الأولمبي. واستطعنا الحصول على ثلاث بطولات في الدرجة الأولى وحصلنا على المركز الرابع في مسابقة الكأس وحصلت على لقب الهداف في تلك المسابقة. وحول إنجازاته بالنادي أثناء توليه منصب مسؤول المهمات من عام 2008م، قال: بفضل من الله تحققت بطولات كثيرة لنادي السويق والكل يفتخر بهذه الإنجازات حيث حقق النادي ثلاث بطولات في مسابقة الكأس واستطعنا كذلك تحقيق لقب الثلاثية (لقب الدوري والكأس والسوبر) و4 بطولات في دوري عمانتل وأيضا تحقيق لقب كأس السوبر. وحول ابتعاده عن عالم التدريب بعد اعتزال كرة القدم، قال: المدرب العماني أصبح مدرب طوارئ في الدوري العماني ومتى ما اخفق المدرب الأجنبي ولم يحقق النتائج المرجوة تمت إقالته وتلجأ إدارة النادي للمدرب الوطني وبشكل مؤقت وحتى المبلغ المالي المتفق عليه لا يصل ربع مبلغ المدرب الأجنبي، والسبب الآخر في عدم التوجه للتدريب هو أنه دائما أصابع الاتهام توجه للمدرب العماني لذلك فضلت عدم الاتجاه للتدريب، وفضلت العمل الإداري بالنادي. لاعب نادي السويق سابقا ومسؤول المهمات بنادي السويق يرى بأن افضل الصفقات الاحترافية التي مرت على نادي السويق كانت اللاعب المونديالي محمد التيمومي والتنزاني ثويني الوزير والتونسي اسعد العبدلي والمغربي الغريسي ومواطنه عبدالرزاق خيري والحداوي وعبدالله دنج والمحترف المصري محمود المشايقي، وقدم اليحيائي الشكر إلى صاحب السمو السيد فاتك بن فهر آل سعيد وأولاده وإلى أعضاء إدارة النادي.