استقرار المؤشر بعد صعود على مدار 3 جلسات

بنك مسقط يوافق على المضي قدما في دراسة عرض “سيكو”

كتبت- أمل رجب
بعد مكاسب على مدار ثلاثة جلسات، أنهى المؤشر العام للسوق تعاملات الأربعاء على استقرار منهيا الجلسة عند نفس مستوى الثلاثاء عند 3538 نقطة، واتجهت قيم التداول نحو الصعود بنسبة 6.7 بالمائة لتبلغ 1.7 مليون ريال.
وشهدت الجلسة تداول 45 ورقة مالية استقرت قيم 15 منها وارتفعت 19 وانخفضت 11 ورقة مالية، وفي ظل ضغوط بيعية على عدد من الأوراق المالية القيادية وشركات تسويق النفط، انخفضت القيمة السوقية إلى 18.23 مليار ريال، وتضمنت قائمة الأسهم والسندات الأشد تراجعا الوطنية للألومنيوم وبنك اتش اس بي سي، والمها لتسويق النفط، وسندات التنمية الحكومية الإصدار 49. وقد اعلن بنك اتش اس بي سي الأربعاء نتائجه الفصلية عن الربع الأول، والتي أسفرت عن تحوله من الربحية في الربع الأول من العام الماضي إلى تسجيل خسارة، وقد شهد القطاع المالي إفصاحا مهما آخر من بنك مسقط الذي اعلن انه تلقى عرضاً مبدئياً من شركة سيكو للاستحواذ على حصة الأغلبية في شركة مسقط المالية، وهي شركة مقفلة تابعة للبنك بالكامل ومرخصة من هيئة السوق المالية السعودية ومقرها السعودية.
وأشار بنك مسقط إلى أن مقدم العرض، شركة سيكو، هي مدير أصول استثماري، وتتخذ من البحرين مقراً لها، موضحا أن القيمة الدفترية لشركة مسقط المالية 8.2 مليون ريال عُماني، وكمقابل للصفقة المقترحة سيحصل بنك مسقط على أسهم في رأسمال سيكو، مسجلة في الوقت الحالي كأسهم خزينة . وأشار بنك مسقط إلى أن مجلس الإدارة ناقش العرض يوم 28 أبريل، ووافق على المضي قدما في دراسته رهنا باستكمال الإجراءات الواجبة والحصول على موافقة الجهات التشريعية المعنية.
وفي قائمة الأسهم الأعلى ارتفاعا، واصل سهم الخليج للكيماويات تحقيق المكاسب، كما حلت في القائمة فولتامب للطاقة والحسن الهندسية ومسقط للتمويل والخليجية لخدمات الاستثمار القابضة، وقطاعيا، واصل قطاع الخدمات التراجع كما انخفض قطاع المال، فيما ارتفع قطاعا الصناعة والسوق الشرعي بشكل طفيف.