فريق من جامعة صحار ينتج 10 آلاف قناع طبي بتقنية التشكيل بالحقن بالتعاون مع “أوكيو”

تفوق سرعة الطابعات ثلاثية الأبعاد بعشرين مرة

كتبت: رحمة الكلبانية:

يعمل فريق من جامعة صحار بالتعاون مع شركة “أوكيو” على إنتاج ما يقارب عشرة آلاف قناع طبي بلاستيكي للوقاية من عدوى فايروس كورونا، واستجابةً لنداء وزارة الصحة بتوفير المزيد من معدات الوقاية الشخصية للعاملين في الخط الأول لمجابهة هذه الجائحة. حيث قامت الشركة بتوفير آلة التشكيل بالحقن للجامعة التي مكنتها من إنتاج مكون أساسي يُستخدم في تصنيع الأقنعة بتكلفة أقل وبسرعة تفوق سرعة الطابعات ثلاثية الأبعاد بعشرين مرة.
ومن جانبه، قال البروفيسور غسان الكندي، مساعد رئيس جامعة صحار للبحوث والابتكار: ساعد توفير آلة التشكيل بالحقن في إنتاج كميات كبيرة من منتج حامل القناع الطبي للوجه، حيث نستطيع الآن إنتاج قناع واحد كل ثلاث دقائق، ومن المؤمل أن نصل إلى كفاءة إنتاج قناع كل دقيقتين، بعد أن كانت هذه الحوامل نفسها تنتج في فترة تتراوح ما بين 60 إلى 90 دقيقة باستخدام الطابعات ثلاثية الأبعاد.
وتعتبر القاعدة المصنعة لأقنعة الوجه الواقية جزءاً أساسياً لصناعة الأقنعة الطبية. حيث تقوم القاعدة بتثبيت واجهة القناع بشكل يوفر الحماية والراحة في الاستعمال للكوادر الطبية أثناء قيامهم بدورهم في معالجة المصابين بفيروس كورونا (كوفيد-19).
كما قامت قامت “أوكيو” مؤخرا بالتبرع بمبلغ مليوني ريال للصندوق المخصص لمواجهة تفشي كورونا، فضلاً عن مساهمة موظفي الشركة بأكثر من نصف مليون ريال عُماني في بداية شهر أبريل الجاري لدعم ذات الجهود.
وعلى صعيد آخر، فقد قامت الشركة العمانية للصناعات البلاستيكية بتخصيص خط للإنتاج لتصنيع أغطية بلاستيكية وأغطية الرأس الطبية. وقد بدأت بالفعل في عمليات تصنيع أغطية الرأس الطبية بقدرة تصل إلى مائتي غطاء في اليوم. أما بالنسبة لإنتاج الأغطية البلاستكية فإنه من المتوقع أن تبدأ في غضون أسبوع بسعة إنتاجية تقدر بـمائة غطاء في اليوم.