محمد الشبلي: الريشة الطائرة الأكثر انتشارا بشمال الباطنة!

محمد الشبلي

قال المدرب محمد بن حسن الشبلي: إن الريشة الطائرة هي اللعبة أكثر انتشارا بولاية صحار بمحافظة شمال الباطنة وذلك من خلال إقامة عدد من المسابقات ضمن الأيام المفتوحة لبرنامج صيف الرياضة.
وكان هناك جهد ذاتي تكلل بإقامة مسابقة المجمع الرياضي بصحار للريشة الطائرة في عام 2012 ومسابقة نادي صحار للريشة الطائرة عام 2014 بالإضافة لمركز تعليم وتدريب الريشة الطائرة أشبال في المجمع الرياضي بصحار بدعم من مؤسسة جسور وأيضا كانت هناك دورة تعليمية لمعلمي الرياضة المدرسية بتعليمية شمال الباطنة وأخرى لمعلمي الرياضة المدرسية بتعليمية جنوب الباطنة وآخر الدورات قبيل تشكيل اللجنة العمانية للريشة الطائرة، كما كانت هناك الدورة التعليمية التي نظمها فريق الهمبار الرياضي التابع لنادي صحار.
ورأى الشبلي أن هناك انتشارًا كبيرًا للعبة في ولاية صحار، حيث حصل اللاعبون على أغلب المراكز المتقدمة على مستوى السلطنة والمحافظة، كما يوجد انتشار معين في بعض ولايات المحافظة خاصة في المدارس الحكومية حيث تتنافس المدارس سنويا في إعداد لاعبيها للمنافسة في مسابقة الأيام الأولمبية المدرسية، أما بخصوص الأجانب فهم موجودون وبكثرة في كل مكان إن صح التعبير كذلك.
وحول ما قدمه من عطاء للعبة أفاد الشبلي قائلا: كان هناك زخم أنشطة من خلال القيام بالكثير من الأعمال والتي قدمتها سابقًا للجنة العمانية للريشة الطائرة: منها إقامة حملات تعريفية باللعبة في المدارس والكليات والجامعات الحكومية والخاصة وإقامة مباريات استعراضية بين اللاعبين من المستوى العالي في الحدائق والمتنزهات ودعوة شرائح المجتمع ووسائل الإعلام المختلفة وإقامة بطولات مفتوحة لإتاحة الفرصة لأكبر عدد من الممارسين مع سحوبات للجمهور وإدراج اللعبة ضمن منهج الرياضة المدرسية في المدارس وإقامة بطولات على مستوى مدارس السلطنة بالتعاون مع الاتحاد العماني للرياضة المدرسية وإقامة بطولات على مستوى الكليات والجامعات بالتعاون مع اللجنة العمانية للرياضة الجامعية وإقامة بطولات بين الفرق الأهلية على مستوى الولاية ثم المحافظة ثم السلطنة وإقامة دورات تعليمية وتدريبية للحكام والمدربين وإقامة برنامج وقت الريشة الطائرة بالتعاون مع الاتحاد الدولي للعبة وإنشاء مراكز إعداد البراعم والأشبال والناشئين في المجمعات الرياضية وإقامة بطولة الأندية العمانية للريشة الطائرة ومخاطبة الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة لتسهيل التنفيذ والحصول على الدعم المادي واللوجستي مع تفعيل حسابات اللجنة في وسائل التواصل الاجتماعي ومحاولة لفت الانتباه من حيث النشر المستمر لأنشطة وفعاليات وبرامج اللجنة والتفاعل مع الأحداث الوطنية والرياضية المهمة والمشاركة في المسابقات الخليجية والعربية والقارية والدولية ودعم مبادرات الفرق والجهات والمؤسسات الرامية للارتقاء باللعبة وإنشاء قاعدة بيانات تكون مرجعًا للجنة ولتسهيل التواصل والتنظيم.
وتحدث الشبلي عن بدايته مع اللعبة فقال: بدأت لاعبًا في جامعة السلطان قابوس عام 2006 ثم مدربًا لمركز تعليم الريشة الطائرة ببرنامج صيف الرياضة بالمجمع الرياضي بصحار ولمنتخب تعليمية شمال الباطنة ولمركز تدريب وتعليم الريشة الطائرة أشبال وحكمًا ومشرفًا لبعض المسابقات على مستوى المحافظة والسلطنة وعضو في اللجنة العمانية للريشة الطائرة بينما حاليا متابع عن بعد.
وعن أفضل اللاعبين قال: هناك العديد من اللاعبين المجيدين ففي فئة العموم هناك سالم بن سلطان المقبالي ويحيى بن محمد الشبلي ومن المراحل السنية خالد بن سلطان الشبلي وعبدالعزيز بن عبدالله الشيزاوي.
الجدير بالذكر أن اللجنة العمانية للريشة الطائرة تشكلت برئاسة الدكتورة بدرية بنت خلفان الهدابية وعضوية أحمد بن حماد بن سعيد المفرجي وخليفة بن مهنا بن شامس المجرفي وإسحاق بن سعيد الحسني أمينًا للسر وعهد القرار إلى اللجنة بتنظيم شؤون اللعبة وفقًا للضوابط المعنية.