كيف خدع كوفيد 19 العالم؟

استشاري في الأحياء الدقيقة لعمان: تخطى ذروة منحنى الإصابات سيكون مؤشرا لعودة الحياة الطبيعية

د.اليعقوبي: سلالتان من الفيروس في السلطنة والأكثر شيوعا غير محدد حتى الآن

عدوى الآخرين قد تحدث قبل ظهور الأعراض على المصاب

لا يمكن توقع تأثير “تحور الفيروس” على زيادة سرعة انتقاله

لا يوجد دليل علمي قوي يثبت أن الفيروس يموت بسبب الحرارة

الخبراء ينصحون الحوامل بالحيطة وإصابات الأطفال ممكنة


حوار ـ عبدالله بن سيف الخايفي

قال الدكتور مبارك اليعقوبي طبيب استشاري أول بقسم الأحياء الدقيقة في مستشفى خولة أن تخطي ذروة منحنى الإصابات بفيروس كورونا كوفيد 19 المستجد ونجاح إجراءات تخفيض عدد الإصابات سيكون مؤشرا ممكنا لعودة الحياة الى طبيعتها.
وأوضح الدكتور اليعقوبي أنه لا يمكن التنبؤ بشكل دقيق بتوقيت عودة الحياة بشكل طبيعي وسيكون مختلفا من مجتمع الى آخر لكنه أكد بأن قوة برنامج الترصد والمسح والتتبع للحالات سيسمح بتخفيف الإجراءات الشديدة.
إجابات علمية دقيقة وشافية يقدمها استشاري الأحياء الدقيقة حول جملة من الأسئلة التي لا تزال غامضة بشأن فيروس كوفيد 19 المستجد.
كيف خدع الفيروس العالم؟ ما هي سلالاته وأي منها يتواجد في السلطنة؟.. تحور الفيروس وفترة حضانته.. العدوى قبل ظهور الأعراض واكتساب المناعة بعد الإصابة وعلاقة الفيروس بالحرارة ومخاطره على الأطفال والحوامل وغيرها من التساؤلات تجدون إجاباتها في اللقاء التالي:

• متى يمكن أن تبدأ عودة الحياة بشكل طبيعي؟

حقيقة لا يمكن لأحد أن يتنبأ بشكل دقيق عن هذا التوقيت. سيكون ذلك بعد أن نتخطى ذروة المنحنى بالنسبة لعدد الإصابات في المجتمع، وسيكون ذلك معتمدا بدوره على ما هو متخذ في الوقت الحالي من الإجراءات لتخفيض عدد الإصابات بالفيروس وما يتبع ذلك من محاولة لمنع الإصابات الكبيرة العدد في وقت قصير.
سيكون توقيت عودة الحياة بشكل طبيعي مختلفا من مجتمع الى آخر ومن دولة الى أخرى. تخفيض الإجراءات سيكون بشكل تدريجي حسب الوضع القائم وحسب ما يمكن استبداله من إجراءات بأخرى فمثلا قوة برنامج الترصد والمسح والتتبع للحالات سيسمح بتخفيف الإجراءات الشديدة. كذلك مقدرة الأنظمة الصحية على استيعاب الأعداد من المرضى ممن يكونون بحاجة للرعاية الطبية أو العناية الصحية المركزة.

• ما هي حكاية أن هذا الفيروس ذكي وخدع العالم؟

الفيروس مستجد وله القدرة على الانتشار بين الناس بشكل سهل للغاية وكذلك له القدرة على الإتيان بمرض قاتل في بعض الحالات وهو الالتهاب الرئوي. كما لا يوجد له علاج فعال أو مصل وقائي حتى الآن. أضف الى ذلك التأثير سلبيا بشكل كبير على الاقتصاد العالمي. كل ذلك يجعل منه بشكل أو بآخر فيروس ذكي ومخادع الى حد ما على الاقل والى وقت ما على الاقل أيضا.

• يتداول أن هناك نوعين من فيروس كوفيد L وS، أحدها يتواجد في المناطق الباردة كأوروبا والآخر في المناطق الدافئة كالشرق الأوسط، وهناك نوع ثالث أيضا. ما هي هذه الأنواع وأيها أخطر وما هو النوع الذي يوجد في عمان؟

نعم يوجد نوعان معروفان الى حد الان من فيروس كورونا المسبب لمرض كوفيد ١٩ والذي عرف مؤخرا وتواجد النوعان يختلف باختلاف البقعة الجغرافية. ولكن توجد أنواع أخرى من الفيروسات تنتمي لعائلة كورونا تصيب الإنسان منها على سبيل المثال فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط، وفيروس كورونا الذي تسبب في مرض سارس عام 2002.
أما بالنسبة للفيروس الحالي أي فيروس كوفيد ١٩ والذي يوجد منه نوعان معروفان فلا يوجد أي دليل على أن إحدى هذه السلالات أخطر من الآخر، لا يوجد دليل على ذلك مطلقا في الوقت الحالي. أما النوع الذي يتواجد في عمان أو النوع الاكثر شيوعا في عُمان فلم يتم تحديده حتى الان وعلى الأرجح فإن النوعين متواجدان في السلطنة لأن الحالات التي جاءت لعمان من الخارج منذ بداية الجائحة جاءت من دول مختلفة وعلى الأرجح ان السلالتين متواجدتان في السلطنة.

•ما حقيقة تحور الفيروس حسب الطقس، وما هي ظروف تحوره للأخطر أو الأضعف؟

تحور الفيروس يحدث فعلا ولكنه غير مرتبط بالطقس. يحدث تحور الفيروس خلال عملية تكاثر الفيروس ونسخ المادة الجنينية. يحدث ذلك بشكل عشوائي ولا يمكن توقع نتائج ذلك فقد يؤدي إلى ازدياد قدرة الفيروس على الانتقال السريع بين الأشخاص أو قدرته على إحداث مرض أخطر أو أقل خطورة أو أن الطفرة الجينية والتحور يؤدي الى مقاومة الأدوية المستخدمة في العلاج. وقد يحدث أيضا الكثير من التحورات والطفرات الجينية لدى الفيروسات ولا تؤدي بالضرورة الى أي مما ذكر.

• لماذا ١٤ يوما بالضبط وليس أقل أو أكثر كفترة حضانة الفيروس؟

لكل فيروس أو ميكروب آخر فترة حضانة قد تكون قصيرة أو طويلة وبالنسبة لفيروس كورونا فإن 14 يوما هي الفترة التي تظهر فيها الأعراض بعد الإصابة بالفيروس في ثمانية وتسعين بالمائة من الناس. وفي الحقيقة توجد دراسات علمية تقول بأن تسعين بالمائة من الناس تظهر عليهم الأعراض خلال خمسة أيام بينما تعتمد معظم الدول فترة حضانة 14 يوما بهدف تشخيص الإصابات في الغالبية العظمى من الناس.

• هل يوجد دليل على انتقال الفيروس بالهواء؟

الفيروس مازال مستجدا، لا يوجد دليل على ذلك، فالفيروس ينتقل عبر الرذاذ. هناك تجربة اقترحت انه من الممكن للفيروس ان ينتقل عبر الهواء لكن ذلك كان في ظروف مختبرية استثنائية فلا يوجد أي دليل على قدرة الفيروس على الانتقال عبر الهواء في الظروف العادية في المجتمع أو حتى في المؤسسات الصحية ولذلك فقد استمرت التوصيات من الجهات العالمية الموثوقة كمنظمة الصحة العالمية كما هي لمنع انتقال الفيروس وذلك بأخذ الاحتياطات اللازمة على اعتبار أن الفيروس ينتقل بالرذاذ وليس الهواء٠

• هل يصبح لدى المتشافي من كوفيد ١٩مناعة من الفيروس؟ وهل تقتصر المناعة من كوفيد19، أو يشمل غيره من الفيروسات؟

هناك أسئلة مازال المحيط الطبي يحاول الإجابة عليها ومن ضمن ذلك اكتساب المناعة بعد الإصابة بفيروس كورونا، لكن من المعروف سابقا فيما يخص إصابة الإنسان بالفيروسات إجمالا فإن الشخص المصاب يكتسب مناعة ضد الاصابة بنفس الفيروس من جديد وأحيانا تصبح لديه مناعة جزئية من الفيروسات الشبيهة بالفيروس الأصلي بشكل كبير جدا، وهنا لابد من القول أن هناك دائما استثناءات لهذه القاعدة وقد يحدث أن يصاب شخص بنفس الفيروس مرتين.

• هل هناك احتمال لتعرض مخالطي المتشافي للإصابة؟

نعم هناك احتمال أن يتعرض من كان مخالطا للمريض قبل التشافي للإصابة والمرض بالفيروس، بل أن الاصابة بالفيروس والعدوى قد تحصل قبل أن تبدأ الأعراض على المريض وتستمر احتمالية العدوى أثناء فترة المرض وحتى تختفي الحمى وبقية الاعراض تماما ويمضي على ذلك ثلاثة أيام تقريبا. أما الشخص الذي شفي تماما فلا ينقل العدوى إلى الآخرين.

• متى يمكن للمتشافي أن يعود للعمل والاختلاط الطبيعي؟

يمكن اعتبار الشخص المصاب بفيروس كورونا غير معد في اليوم الثالث بعد أن تختفي الحمى وبقية الاعراض. يمكن حينها اعتبار الشخص غير معد وبإمكانه العودة للعمل والاختلاط الاجتماعي الطبيعي.

• الحرارة.. هل تقتل الفيروس؟ الناس تعيش على هذا الأمل؟

الفيروس عادة ما يتواجد في أماكن مكيفة باردة مثل الغرف والممرات ومقابض الأبواب وغيرها من الأسطح في داخل المنازل والمباني وبالتالي فإن أمل بعض الناس أن هذا الفيروس سوف يختفي في الصيف بسبب الحر الشديد قد لا يكون صحيحا تماما. ولا يوجد دليل علمي قوي يثبت أن الفيروس سيموت بسبب الحرارة.

• علاقة الفيروس بالأطفال والحوامل وتأثيره عليهم وتعرضهم للإصابة؟

إصابة الأطفال بالفيروس ممكنة وتكون بأعراض خفيفة في الغالبية العظمى من الأطفال ولكن سجلت حالات وفاة قليلة جدا من فئة الأطفال في بعض دول العالم. وبالنسبة للحوامل فبالرغم أنه لا توجد الى حد الآن دراسة تبين مدى الخطورة فإن الخبراء ينصحون بأخذ الحيطة والحذر بالنسبة للنساء الحوامل فهذا الفيروس قد يؤدي الى مرض أكثر خطورة عند الحوامل كغيره من الفيروسات التنفسية المعروفة ومن ضمنها أعضاء في عائلة الكورونا.

• هل كوفيد ١٩ أضعف من فيروس الانفلونزا الاسبانية؟

توفي أكثر من ثلاثين مليون انسان بالأنفلونزا الاسبانية إبان الحرب العالمية الأولى وقد يكون من الأسباب والعوامل التي أدت الى هذا العدد الكبير وجود تجمعات كبيرة جدا وخصوصا بين أفراد الجيوش واخفاء المعلومات بين الدول المتحاربة حتى لا يؤثر ذلك على مسار المعارك. كما ان ذلك قد حدت قبل مائة عام وكانت مقدرة الإنسان العلمية والطبية أقل من إمكانيات هذا العصر بكثير. وبالنسبة لفيروس كورونا كوفيد ١٩ الحالي فإن عدد الوفيات ما زال في ازدياد ولن تتضح الصورة النهائية الا بعد انتهاء جائحة فيروس كورونا٠

• كم يمكن أن يصل عدد ضحايا الفيروس؟

يزداد عدد الإصابات حاليا بفيروس كورونا، وقد وصل عدد الاصابات الى أكثر من مليون ونصف إصابة تقريبا. كما يتجه عدد الوفيات الى الازدياد، وقد وصل الى اكثر من مائة ألف حالة وفاة٠ ومن المتوقع أن يصل عدد الاصابات بالفيروس الى الملايين من البشر، وبالنسبة لضحايا الفيروس من الوفيات فقد تصل الى مئات الألوف على مدى الأشهر القادمة.