المستشفي السلطاني يصدر تنويها حول آليات التعامل مع مراجعي المركز الوطني لعلاج الأورام

كتب – حمد الهاشمي

أصدر المستشفي السلطاني صباح اليوم  تنويها حول آليات التعامل مع مراجعي المركز الوطني لعلاج الأورام خلال جائحة كورونا “كوفيد 19″، حيث أفاد المركز الوطني لعلاج الأورام بالمستشفى السلطاني أن المركز ظل مواصلا لتوفير العلاج لمرضى السرطان في ظل جائحة كورونا وقام بعدة تسهيلات من أجل أخذ المرضى علاجهم، ونظرا للتغيير الذي طرأ خلال هذه الفترة وتزامنا مع الإجراءات الجديدة من اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا “كوفيد19” بإغلاق محافظة مسقط فقد قام المركز بالتنسيق مع إدارة المستشفى بعدة تدابير كإعادة جدولة المواعيد الروتينية “التي لا تؤثر على صحة المريض” إلى ما بعد انتهاء الجائحة، والقيام بتوفير الأدوية للمرضى في محافظة مسقط عن طريق إرسال رسالة الواتساب لصيدلية المركز على الرقم 793‪23229
حيث سيقوم المركز بتوصيل الأدوية للمناطق التي تخضع للحجر في داخل محافظة مسقط عبر بعض المؤسسات الخيرية أو عن طريق المستشفى إلى مناطق العزل.
وسيقوم أطباء المركز بدراسة كل حالة على حدة و إعادة جدولة الجرعات حسب نوع الحالة؛ بحيث لا يؤثر سلبياً على حالة المريض ونطمن المرضى بأننا نتبع إرشادات هيئات دولية للتعامل مع مرضى السرطان خلال مرحلة الجائحة.
و في حالة وجوب العلاج سيتم تسهيل حركة المرضى للدخول إلى مسقط عن طريق التنسيق بين العلاقات العامة بالمستشفى السلطاني والجهات المختصة.
بالنسبة إلى مرضى الإشعاع الذين رغبوا العودة الى مناطقهم هذا الأسبوع و علاجهم مبرمج على جرعات يومية سوف نقوم أيضاً بتسهيل دخولهم كما ذكر أعلاه لتكملة خطة علاجهم.
والمرضى الذين يتلقون علاجا عن طريق الفم أو حقن جلدية بسيطة سوف تقوم صيدلية المركز بإرسال الدواء مع وصفة تفصيلية للمستشفيات المرجعية في تلك المناطق القاطنين بها لتسهيل الحصول على العلاج دون تكبد عناء القدوم إلى محافظة مسقط أو إلى المستشفى السلطاني.
ويؤكد المركز أنه مستمر في تقديم خدماته للحالات الطارئة والمستعجلة، وسيتم تقدير هذه الحالات حتى لو تطلب الأمر علاجهم في غرف خاصة أو غرف عزل. مشيرا إلى أنه سيتم التواصل مع جميع مراجعي المركز الوطني لعلاج الأورام .