مبادرة وطنية لتسويق المحاصيل الزراعية العمانية في المراكز التجارية الكبرى

تدفق كميات من الجح العماني على سوق الخضار والفاكهة

كتب – زكريا فكري

أطلقت وزارة التجارة والصناعة مبادرة لدعم المنتجات الزراعية العمانية بالتعاون مع وزارة الزراعة والثروة السمكية والجمعية الزراعية العمانية.
ترتكز المبادرة على إيجاد منافذ بيع خاصة بالمنتج العماني الزراعي في أسواق المراكز التجارية المنتشرة في جميع محافظات السلطنة، بحيث تقوم المراكز بتخصيص ركن خاص لبيع المحاصيل الزراعية العمانية.
وأكد سعادة المهندس احمد بن حسن الذيب وكيل وزارة التجارة والصناعة أن هناك تجاوب من المراكز التجارية التي أبدت استعدادها لتخصيص مساحة عرض للمحاصيل الزراعية العمانية بهدف تشجيع المزارع العماني وإبراز هذه المحاصيل بشكل يتلاءم مع كافة شرائح المجتمع. وأضاف سعادته أن السلطنة تتميز خلال هذه الفترة بالعديد من المحاصيل الموسمية ذات الجودة العالية ويمكنها منافسة المنتجات المستوردة من حيث الجودة والطعم.
ودعا سعادة الوكيل المزارعين الراغبين في الاستفادة من هذه المبادرة التواصل مع الجمعية الزراعية العمانية من أجل التنسيق بين المزارع صاحب المحصول، والمعنيين بالمراكز التجارية .. كما ستقوم الوزارة بنشر أسماء المراكز التجارية المتجاوبة مع المبادرة خلال المرحلة الأولى.
من ناحية اخرى تواصل تدفق المنتجات الزراعية العمانية على السوق المركزي بالموالح، حيث شهد السوق أمس وصول العديد من شحنات الجح العماني الذي يحظى بإقبال كبير لما يتميز به من جودة وسعر تنافسي مع المستورد.
من جانب آخر نبهت هيئة حماية المستهلك إلى ضرورة عدم الخلط بين أسعار سوق الموالح وأسعار المراكز التجارية ، فأسعار سوق الموالح هي أسعار للبيع بالجملة وبالتالي تكون الأسعار منخفضة، أما أسعار بيع المراكز التجارية فهي أسعار للبيع بالتجزئة وبالتالي تكون مرتفعة بسبب تكاليف النقل والعرض. وكان بعض المستهلكين قد خلطوا بين أسعار الخضروات في سوق الموالح ومثيلاتها في الأسواق التجارية.