سوريا: 19 إصابة ووفيتان بالكورونا

دمشق – عُمان – بسام جميدة – وكالات

طلبت الحكومة السورية، من روسيا تزويدها بأجهزة ومعدات طبية لمكافحة فيروس “كورونا” المستجد. وذكر سفير دمشق لدى موسكو، رياض حداد انه تم التقدم بطلب الى وزارة الصحة الروسية بتزويد سوريا بـ”أجهزة خاصة” برصد الفيروس، و “كميات من السترات الواقية للحماية من العدوى”، و “معدات لإجراء الفحوص والتحاليل”. وبدورها اعلنت وزارة الصحة شفاء حالة جديدة من الحالات المسجلة بفيروس كورونا في سورية ليرتفع عدد حالات الشفاء إلى أربع. وقالت الوزارة في بيان لها إن حصيلة الإصابات المسجلة في سوريا حتى أمس 19 إصابة شفيت منها 4 إصابات وتوفيت حالتان. من جهته، كشف رئيس مركز الحجر الصحي في المشفى المتنقل الجامعي بحمص الدكتور غسان طنوس عن تخريج 30 حالة من الحالات الموجودة في المركز بعد أن أتموا فترة الحجر البالغة 14 يوماً والتأكد من عدم إصابتهم بفيروس كورونا المستجد سريرياً و مخبرياً. وأوضح طنوس أنه بقي في المركز 103 حالات من إجمالي الحالات التي كانت في المركز والبالغة 133 حالة لأشخاص قدموا من خارج البلاد و دخلوا القطر بطرق غير شرعية. وفي مدينة حلب قامت الجهات المعنية بالتصدي لفيروس كورونا، بإنشاء 8 أحواض مائية في مداخل المدينة لتعقيم السيارات القادمة إلى المدينة من فيروس كورونا عبر فرق التعقيم المنتشرة في هذه المواقع كما تم تخصيص فرق طبية نوعية لفحص الأشخاص الداخلين الى مدينة حلب في المواقع الـ 8 السابقة بالتنسيق مع عدد من الجمعيات الأهلية وفرق الكشافة ومديريتي الصحة والشؤون الاجتماعية والعمل، وذلك في إطار الإجراءات الاستباقية الاحترازية لمواجهة الفيروس المستجد وضمن خطة “لجنة الطوارئ” المشكلة في المحافظة.