لبنان :اصابة 13 عسكري أمام سجن القبة – طرابلس

بيروت- عمان- حسين عبدالله –

أعلنت قيادة الجيش اللبناني في بيان امس انه على اثر قيام أعمال شغب داخل سجن القبة – طرابلس شمال لبنان، تعرضت دورية من الجيش للرشق بالحجارة وقطع الزجاج والمفرقعات من قبل أهالي بعض الموقوفين وعدد من الأشخاص الّذين حاولوا اقتحام السجن ما أدى إلى إصابة ضابط و12 عسكريا بجروح. ولا تزال وحدات من الجيش تعمل على تطويق الحادث وإعادة الوضع إلى طبيعته”. في سياق متصل أكد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ضرورة الاستمرار في تعزيز الاجراءات الأمنية في لبنان والتنسيق بين الأجهزة العسكرية والأمنية. منوها بالجهود التي تبذلها القوى الامنية في المهمات كافة التي توكل إليها، وذلك خلال ترؤسه في قصر بعبدا، اجتماعا وزاريا أمنيا، خصص لعرض الاوضاع الأمنية في لبنان وتقويم الاجراءات المتخذة، حضره رئيس الحكومة حسان دياب ونائبته وزيرة الدفاع الوطني زينة عكر عدرا، ووزيرا المال غازي وزني والداخلية والبلديات محمد فهمي، قائد الجيش العماد جوزيف عون، المدراء العامون لكل من الأمن العام اللواء عباس ابراهيم، لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان، لأمن الدولة اللواء طوني صليبا ولرئاسة الجمهورية أنطوان شقير، مدير التخطيط للموازنة في الجيش العميد يوسف الخوري حنا والمستشار الأمني والعسكري لرئيس الجمهورية العميد بولس مطر.في مستهل الاجتماع، أكد رئيس الجمهورية ضرورة الاستمرار في تعزيز الاجراءات الأمنية في لبنان والتنسيق بين الأجهزة العسكرية والأمنية، منوها بالجهود التي تبذلها القوى الامنية في المهمات كافة التي توكل إليها.و تحدث الرئيس دياب فشدد على أهمية الأمن الاستباقي والخطوات الواجب اتخاذها في هذا المجال لتأمين الاستقرار والأمان للبنانيين كافة والمقيمين في لبنان.بعد ذلك، عرض قادة الأجهزة الأمنية التقارير المتوافرة عن الأوضاع في لبنان والمهام التي تقوم بها القوى العسكرية والأمنية. كما تطرق البحث إلى حاجات المؤسسات الأمنية.