فيروس كورونا يساهم في ارتفاع الاحتيال الإلكتروني

“أ ف ب”: دعت هيئة الإنترنت للأسماء والأرقام المخصصة (آيكان) إلى الحذر من انتشار عمليات الاحتيال التي تستغل المخاوف المرتبطة بفيروس كورونا المستجد. وأوضحت “آيكان” أنه في مارس الماضي، تم تسجيل 100 ألف موقع إلكتروني جديد على الأقل تحت أسماء نطاقات تشمل كلمات مثل “كوفيد” و”كورونا” و”فيروس”. وتعمل آلاف عدة من هذه المواقع كأساس لحملات التصيد الإلكتروني أو لإغراق البريد الإلكتروني برسائل عشوائية تروج لعمليات احتيال مرتبطة بكوفيد 19. وقال مدير الهيئة جوران ماربي إن “آيكان”، المنظمة غير الربحية التي تتخذ من كاليفورنيا مقرا لها، لا يمكنها التدخل في محتوى المواقع “لكن هذا لا يعني أننا لسنا قلقين أو على علم بهذه النشاطات الاحتيالية”. وقال مدير الأمن في المنظمة جون كرين إن “كوفيد 19 فريد لأنه مسألة عالمية، والمجرمون” يحاولون الاستفادة من هذا الأمر بشتى الطرق. وكانت المنظمة ذكرت في تقرير سابق أن هناك “ارتفاعا هائلا في نسبة الجرائم الإلكترونية” المرتبطة بفيروس كورونا. وخسر المستهلكون الأميركيون حوالى خمسة ملايين دولار في عمليات احتيال متعلقة بالوباء في الأسابيع الأخيرة، وفقا للوكالة الفدرالية لتنظيم التجارة والمنافسة.