السلع التموينية بولاية دبا متوفرة ومتابعة يومية من «المستهلك»

بخاء – أحمد بن خليفة الشحي: تواصل إدارات حماية المستهلك بمحافظة مسندم تكثيف الحملات التفتيشية على الأسواق والمحلات التجارية والصيدليات ومحلات بيع الأدوات الصحية وذلك للتأكد من الإجراءات الاحترازية التي تتخذها هذه المحلات إلى جانب التأكد من مدى وفرة المواد الغذائية والمستلزمات الأساسية.
(عمان) التقت طلال بن أحمد الشاعر الشحي مدير إدارة حماية المستهلك بولاية دبا الذي أشار إلى الدور الذي تقوم به الإدارة في ظل الظروف الاستثنائية لانتشار جائحة كورونا مشيدًا بالدور الكبير الذي يقوم به كافة الموظفين والتعاون المستمر من أجل توفير كافة المستلزمات الرئيسية لسكان الولاية وذلك من خلال التصدي للممارسات التجارية غير المشروعة وضبط ومتابعة المخالفين بالإضافة إلى نشر الوعي الاستهلاكي حول السلع الاستهلاكية والخدمات بالتنسيق والتعاون مع الجهات المختصة ومتابعة السوق والمتغيرات السعرية وأثرها على المستهلكين وهناك متابعة لمختلف السلع المتعلقة بالمواصفات بكافة أنواعه وأشكاله في السلع والخدمات المتداولة في الأسواق وأسعارها وتقليد العلامات التجارية وفقًا للقوانين والقرارات النافذة إلى جانب الرقابة على الأسواق للتأكد من الالتزام بالموازين والمقاييس المعتمدة بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة.
وأضاف طلال الشاعر: إن هناك تنسيقا متواصلا مع الشركات التجارية والموردين لتوفير كافة السلع والمواد الاستهلاكية الضرورية بالولاية، كما أن هناك متابعة مستمرة من قبل معالي السيد محافظ مسندم وسعادة الدكتور رئيس الهيئة العامة لحماية المستهلك وسعادة الشيخ والي دبا وسعادة عضو مجلس الشورى لضمان سير العمل على أكمل وجه ومتابعة مدى توفر هذه المواد الأساسية أولًا بأول. وأكد مدير إدارة حماية المستهلك بولاية دبا أن الخضروات والفواكه والألبان ومشتقاتها والمواد التموينية بالإضافة إلى الغاز والبترول تتوفر بصورة دورية حيث تم تخصيص عبارة بالإضافة إلى السفن التجارية بجدول زمني محدد لإيصال هذه المؤن والمواد الأساسية، فهناك متابعة ميدانية من إدارة حماية المستهلك لمتابعة المواد التموينية في الأسواق والمحلات التجارية ورصد النقص والتسعيرات.