حسين باعمر: إنهاء عقود جميع المحترفين بنادي الاتحاد

صلالة – عادل البراكة –
أكد الشيخ المهندس حسين بن سالم باعمر رئيس نادي الاتحاد على أن مجلس إدارة النادي قرر مخالصة جميع اللاعبين المحترفين وإنهاء عقودهم ومنحهم مستحقاتهم المالية. وأضاف الشيخ المهندس رئيس نادي الاتحاد: المخالصة مع المحترفين أتت لقرار تأجيل الدوري بسبب جائحة كورونا، مما فضل إقرار المخالصة لحين صدور قرارات أخرى واتضاح الصورة الكاملة حول استحقاقات الموسم. وأشار الشيخ المهندس حسين باعمر إلى أن الفريق قدم مستوى فنيا رفيعا وحقق نتائج إيجابية خلال مشوار الدوري هذا الموسم بفضل تواجد نخبة من اللاعبين المجيدين وجهاز فني على مستوى عال متمثل في المدرب الوطني أحمد بن سالم بيت سعيد ومساعده المدرب المغربي عبدالعظيم كرجمي بالإضافة إلى الجهاز الإداري الذي كان له دور بارز فيما حققه الفريق وأعضاء مجلس الإدارة من خلال المتابعة الجيدة في تذليل كافة الصعاب التي واجهت الفريق.
وأكمل باعمر حديثه: مجلس الإدارة رغم التحديات والظروف المالية والإدارية التي يمر بها النادي، إلا أنه خلال هذا الموسم، حيث تعتبر السنة الأولى للمجلس بالنادي، فقد نجح مجلس الإدارة في تحقيق العديد من الأهداف التي خطط لها قبل انطلاق المسابقات المختلفة، وتأتي إعادة نشاط الفريق الأول لكرة القدم من ضمنها بعد غياب عن الساحة الكروية لمدة موسمين. تجدر الإشارة إلى أن مجلس إدارة نادي الاتحاد تعاقد هذا الموسم مع عدد من اللاعبين خلال مشوار الفريق في المرحلة الثانية خلال الانتقالات الشتوية بلغ عددهم 7 لاعبين متمثلين في اللاعبين المحليين: محمد بن خادم درويش ومؤيد عوض والحسين بن علي الحداد، وفي المحترفين: النيجيري اديجور برايت والمهاجم السنغالي بابا سيرجن سال والكيني هومفيري واليمني عبدالمعين علي الجرشي.