كورونا يوقف أعمال الترميم في كاتدرائية نوتردام

باريس «العمانية»: أعلنت إدارة كاتدرائية نوتردام في باريس أن أعمال الترميم التي أُطلقت بعد حريق 2019 توقفت بسبب وباء فيروس كورونا الآخذ في الانتشار في جميع أنحاء العالم.
وأضافت الإدارة أن منشآت التعقيم الموجودة لا تسمح بضمان تنفيذ قواعد السلامة المتعلقة بهذا المرض بما فيه الكفاية بالنسبة للذين يعملون في الورشة.
وكان حريق هائل قد شبّ يوم 15 أبريل 2019 في الكاتدرائية الشهيرة واستمر 15 ساعة قبل أن يتمكن رجال الإطفاء من إخماده. ودمرت ألسنة اللهب القوس الكبير في أعلى المبنى قبل أن ينهار كلياً، محدثاً دماراً كبيراً في المعلمة التاريخية رغم نجاة الهيكل الأساسي والبرجين الرئيسيين والواجهة الغربية وأغلبية الكنوز والتحف الفنية.
ويعد هذا الحريق أخطر كارثة تتعرض لها الكاتدرائية منذ بنائها. وكان له أثر عميق في نفوس الفرنسيين وغيرهم من الشعوب، كما حظي بتغطية إعلامية كبيرة.
وأعلن الرئيس الفرنسي أمانويل ماكرون حينها عن نيته إعادة ترميم المبنى خلال خمس سنوات.