برانكو وطاقمه المساعد يتابعون التطورات من كرواتيا

غادر الطاقم الفني الكرواتي المشرف على تدريب المنتخب الوطني الأول لكرة القدم بقيادة المدرب برانكو إلى بلاده في أعقاب تعليق النشاط الكروي محليا وقرار الاتحاد الآسيوي الذي استجاب لإعلان الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» ضرورة تأجيل المباريات المقبلة ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022، نظرا لخطر انتشار فيروس كورونا المستجد.
وأكد الاتحاد الدولي في بيان بعد اجتماعه مع الاتحاد الآسيوي للعبة، انه تم الاتفاق بتأجيل مباريات التصفيات القادمة حتى إشعار آخر.
وكان من المقرر أن تقام مرحلة من التصفيات خلال فترة التوقف الدولية المقبلة في الأسبوع الأخير من مارس الجاري. وأثر انتشار فيروس كورونا سلبا على أحداث رياضية عدة حول العالم لاسيما في قارتي آسيا ليتم تأجيل الجولة الثالثة من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال آسيا بالإضافة إلى مباريات في مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي إلى أبريل أو مايو المقبلين، بالإضافة إلى الجمعية العمومية للاتحاد القاري والتي كانت مقررة 16 في أبريل المقبل في كوالالمبور.
إثر مجريات الأحداث وتطورات تداعيات فيروس كرونا تم تجميد مشاركة المنتخب الوطني الأول في التصفيات الآسيوية وكذلك برنامجه الإعدادي الذي كان يتضمن معسكرات داخلية وتجارب ودية بجانب مباريات أفغانستان وقطر وبنجلاديش في مارس ويونيو.
ويتابع المدرب الكرواتي تطورات الأوضاع فيما يتعلق بصدور قرارات نهائية تؤجل مباريات الأحمر المقبلة في التصفيات الآسيوية ويربط عودته وطاقمه المساعد بانقشاع الأزمة الحالية وتحديد مواعيد جديدة لمباريات الأحمر في التصفيات الآسيوية.

جريدة عمان

مجانى
عرض