بريد عُمان: توفير الخدمات واتباع كافة المعايير الاحترازية

أكدت بريد عُمان، إحدى شركات مجموعة أسياد، أنها تتابع الوضع الراهن المترتب على انتشار فيروس كورونا (COVID-19) وتواصل الالتزام بكافة المعايير والإجراءات الاحترازية التي أوصت بها اللجنة العليا للتعامل مع فيروس كورونا، ووزارة الصحة، وهيئة تنظيم الاتصالات. وتؤكد الشركة أنها تضع سلامة وصحة وموظفيها وزبائنها والمجتمع في مقدمة أولوياتها.
وللحفاظ على استمرارية أعمالها في ظل الظروف الراهنة، شكلت بريد عُمان لجنة توجيهية لوضع خطة تضمن تحقيق ذلك. وتشمل هذه الخطة تسيير أعمال الشركة وفقاً لأفضل ممارسات الصحة والسلامة والبيئة المتبعة وبشكل خاص المتعلقة بمعايير النظافة والتعقيم. كما شكلت أيضاً فريقا خاص بإدارة الأزمات من أجل توفير كل الدعم اللازم يضم ممثلين من الإدارات والوحدات المختلفة في الشركة.
وتعليقاً على ذلك، قال عبد الملك البلوشي، الرئيس التنفيذي لبريد عُمان: «تبذل بريد عُمان كل مجهوداتها من أجل تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة لضمان صحة وسلامة الموظفين والزبائن على حدٍ سواء». وأضاف: «ومن خلال اتباع التوجيهات الصادرة عن هيئة تنظيم الاتصالات ومنظمة الصحة العالمية، لم يثبت انتشار فيروس كورونا المستجد (COVID-19) عبر البريد أو الطرود والبعائث. وعليه، فإن أعمالنا مستمرة على النحو المعتاد ونحرص على اتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة لضمان عدم توقف خدماتنا مع تطبيق التعليمات المقررة حول التعامل مع أفراد المجتمع بما يضمن صحة وسلامة الجميع. وخلال الفترة المقبلة ونظراً للتطورات المتسارعة والتوجيهات الحكومية الصادرة، قد تحدث بعض التأخيرات في التسليم ولكننا نؤكد لزبائننا أن استمرارية خدماتنا هي أولويتنا في ظل التحديات الراهنة».
هذا، وتطبق بريد عُمان عدداً من الاحتياطات لضمان سلامة موظفيها وزبائنها تشمل العمل من المنزل لموظفي بعض الأقسام، وعقد الاجتماعات الافتراضية، وغيرها الكثير. كما تحرص الشركة على تطهير وتعقيم جميع الفروع وتوفير مستلزمات التعقيم في شبكة فروعها بجميع أنحاء السلطنة. كما منعت الشركة استخدام الأجهزة اللوحية والشاشات الإلكترونية التي تعمل باللمس وقامت بتوظيف أدوات أخرى لخدمة العملاء في فروعها المختلفة.
جديرٌ بالذكر أن الشركة تقوم باتخاذ اللازم للحدّ من تأثير الظروف الراهنة على الخدمات البريدية التي توفرها للزبائن حيث تتيح تخزين الطرود والشحنات الخاصة بالزبائن في فروعها بالسلطنة لفترات أطول دون أي تكاليف إضافية وذلك حرصاً منها على صحة وسلامة زبائنها وموظفيها.