افتتاح المؤتمر السنوي للرابطة العمانية لجراحة العظام والمفاصل 2020

بمشاركة أكثر من 400 من الجراحين والأطباء –
افتتح المؤتمر السنوي للرابطة العمانية لجراحة العظام والمفاصل 2020 تحت رعاية معالي نصر بن حمود الكندي الأمين العام لشؤون البلاط السلطاني أمس بفندق شيراتون روي والذي تنظمه الرابطة لعدة أيام.
وحضر افتتاح المؤتمر عدد من أصحاب السعادة وجمع غفير من المدعوين والمشاركين حيث تضمن افتتاح المؤتمر كلمة للدكتور سلطان المسكري- رئيس الرابطة العمانية لجراحة العظام والمفاصل رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر- قال فيها: لقد مضى عام منذ مؤتمرنا السابق، بكل اعتزاز وفخر أستطيع أن أنقل إليكم بأن رابطتكم- وبفضل جهود أعضائها ودعم الجهات الحكومية والقطاع الخاص- حققت الكثير. فلقد ساهمنا وشاركنا في استضافة أكبر تجمع عالمي لجراحة العظام في السلطنة إضافة إلى حلقات العمل التخصصية، كذلك عقدنا العديد من الندوات الدورية في مختلف المحافظات مثل نزوى وصلالة وبدية، الأمر الذي يحفز منتسبي مشافي المناطق المرجعية على المساهمة بشكل فعال ويساهم في نقل المعرفة التخصصية بأسلوب سلس في جو ودي.
وأضاف: بعد هذه النبذة السريعة عن الماضي، وجب الآن تثبيت بصرنا على المستقبل، فلا يزال أمامنا كم كبير من المهام والواجبات التي تتطلب تسليط الضوء عليها والتركيز الذهني والجهد الجهيد لإنجازها. ومن هذا المنطلق وضعنا برنامجا نشطا وثريا بالفعاليات المتعددة والمتنوعة دون التفريط في الجودة، حيث إننا وضعنا نصب أعيننا أهدافنا الرئيسية الثلاثة عند اقتباسنا هذه الخطة ألا وهي رفع المستوى المهني لمنتسبي الرابطة، والوعي الصحي لدى المجتمع، والمشاركة الحيوية ضمن منظومة رؤية عمان 2040 الاقتصادية.
وقال سوف نعقد مؤتمرا إقليميا سنويا في نهاية موسم الخريف في صلالة بالتعاون وبدعم من الخدمات الطبية للقوات المسلحة يهدف إلى استقطاب الزملاء في دول مجلس التعاون الخليجي. ويأتي مؤتمرنا الحالي كنقطة انطلاقة لهذا التوجه حيث يشاركنا فيه نخبة من خيرة الخبراء من خارج السلطنة والذين أصروا على الحضور «مشكورين» برغم صعوبات ومخاطر السفر بسبب الوباء الذي يجتاح العالم حاليا.
وفي ختام المؤتمر قام الأمين العام لشؤون البلاط السلطاني راعي المناسبة بتوزيع جوائز وهدايا الجمعية التذكارية، كما قام راعي المناسبة بافتتاح المعرض المصاحب لعدد من الشركات المتخصصة في صناعة وإنتاج الأدوية والمعدات والأجهزة والمستلزمات الطبية في مجال طب العظام حيث استمع والحضور إلى شرح واف عن منتجاتها في هذا المجال.
وشهد المؤتمر توقيع مذكرة تفاهم بين الرابطة العمانية لجراحة العظام والمفاصل واتحاد الروابط الأوروبية للعظام والإصابات لعقد مؤتمر سنوي مشترك في مسقط يستقطب المشاركين من القارات الثلاث المحيطة وغيرها.
ويشهد المؤتمر مشاركة أكثر من (400) مشارك من جراحي وأطباء واختصاصيي العظام وأخصائيي العلاج الطبيعي من مختلف المؤسسات الصحية داخل السلطنة ومن دول مجلس التعاون، إضافة إلى كلية الطب والعلوم الصحية بجامعة السلطان قابوس وطلبة كلية الصيدلة والتمريض بجامعة نزوى. فيما يحاضر خلاله نخبة من المحاضرين ذوي الخبرة والباع الطويل في جراحات وأمراض العظام من داخل السلطنة ومن عدد من دول المجلس ومصر والهند وفرنسا وتركيا وغيرها من الدول الأخرى.
ويسعى المؤتمر إلى تحقيق العديد من الأهداف منها: إطلاع المشاركين على الجديد في مجال طب العظام، والاستفادة من الخبرات المشاركة في المؤتمر بما يثري مهارات وخبرات الحضور.
ويناقش المؤتمر خلال يومي انعقاده العديد من الموضوعات التي تُعنى بطب العظام من خلال محاور ثلاثة يسلط الأول منها الضوء على الكسور، وفيما يركز المحور الثاني الضوء على موضوع الفاصل الصناعية للركبة والحوض، يناقش المحور الثالث أمراض وإصابات العمود الفقري.
يشتمل المؤتمر على معرض مصاحب لعدد من الشركات المتخصصة في صناعة وإنتاج الأدوية والمعدات والأجهزة والمستلزمات الطبية في مجال طب العظام التي تعرض منتجاتها في هذا المجال.
كما يصاحب المؤتمر مجموعة من حلقات العمل ناقشت موضوعات العلاج الطبيعي والتمريض وتآكل المفاصل. إضافة إلى اليوم الأخير للمؤتمر والمخصص للتطبيق العملي للأطباء الجراحين.

جريدة عمان

مجانى
عرض