«المرأة» في لوى تنفذ برنامج «تواصل» لخدمة الأسر المعسرة

لوى – عبدالله بن سالم المانعي –

تواصل جمعية المرأة العمانية بولاية لوى تنفيذ برنامج «تواصل» الذي كانت أوجدته ضمن برامجها الطموحة لخدمة المجتمع النسوي بالولاية.
وقالت رحمة بنت علي الغفيلية عضوة المجلس البلدي بمحافظة شمال الباطنة ممثلة ولاية لوى ورئيسة الجمعية: «ان البرنامج يتمثل في تنفيذ الزيارات للوقوف على احتياجات الأسر المعسرة والتعرف بشكل أكثر على احتياجات المرأة بالولاية والعمل على تمكينها من ممارسة مهن ربحية تعود بالنفع عليها وعلى أفراد أسرها لمواجهة النفقات المتزايدة».
وأشارت إلى أن أبرز مواضيع الزيارات تكمن في التعريف بالمبنى الجديد للجمعية الذي انتقلت إليه وما يضمه من مرافق حيوية كفيلة بخدمة المجتمع النسوي والارتقاء به .
وأضافت « ان المساعي تبذل لدعم المرأة من كبار السن وتوفير احتياجاتها بعد حصرها والتنسيق مع شركات القطاع الخاص والمقتدرين من أبناء الولاية لتوفير الدعم لها من خلال توفير بعض الأجهزة لأفراد أسرها وخاصة الأيتام والمعاونة في توفير أسرّة وكراس متحركة تساعد القائمات على خدمة تلك الحالات المقعدة بداعي المرض والكبر في السن وكلها تمثل جوانب إنسانية بحتة».
وأتمت قائلة: «تسعى الجمعية من خلال تواصلها مع المؤسسات الخاصة بالبحث عن فرص عمل للفتيات اللاتي يحملن مستويات تعليمية متنوعة، بحيث يكون التركيز على أفراد الأسر المعسرة ليجدن المجال الواسع في خدمة التنمية من جهة ويوفرن الدعم لخدمة أهلهن وذويهن».