آل باتشينو يتحول إلى صائد للنازيين في مسلسل جديد من إنتاج أمازون

لندن، (رويترز) – عبر مسيرة فنية امتدت لأكثر من خمسة عقود، لم يقدم النجم الأمريكي آل باتشينو على العمل في مسلسل تلفزيوني إلا الآن.
ويلعب باتشينو دور البطولة في مسلسل «صيادون» (هنترز) وهو مسلسل جديد من إنتاج شركة أمازون برايم بدأ بثه على منصتها يوم أمس.
المسلسل، الذي تدور أحداثه حول مجموعة من صيادي النازيين في نيويورك خلال السبعينات، مستوحى من قصة حقيقية وهي «رسالة حب» إلى جدة مؤلف المسلسل وهي إحدى الناجيات من محرقة النازي.
وقال باتشينو الذي سيتم عامه الثمانين في أبريل ، لرويترز «لم أمثل قط في عمل طويل مؤلف من عشر حلقات. الأمر يشبه تصوير فيلم مدته 12 ساعة».
وأضاف باتشينو الذي كان مرشحا لجائزة الأوسكار في فئة أفضل ممثل مساعد عن دوره في فيلم «الأيرلندي» (ذي أيرشمان) «هذه أيضا قصة مجنونة… قصة مجنونة ومرعبة.. حقا مخيفة. كما تتخللها مشاعر ثقيلة وعميقة ومأساوية».
وقال مؤلف المسلسل ديفيد ويل إنه أراد أن يسرد قصة جدته والتجارب التي خاضتها خلال الحرب والتي روتها له عندما كان طفلا.
وقال «في سن صغيرة بدت لي هذه (القصص) وكأنها من كتب المجلدات والأبطال الخارقين».
وأضاف «العبء يقع علينا نحن الجيل المقبل لمواصلة سرد وتطوير هذه القصة. ومن ثم فمسلسل هنترز هو في حقيقة الأمر رسالة حب لها».

جريدة عمان

مجانى
عرض