جاهزية كبيرة لمحافظة جنوب الباطنة في مسابقة الأندية للإبداع الشبابي

علي البلوشي: باكورة المسابقات ستكون في التعليق الرياضي –

أنهت دائرة الشؤون الرياضية بمحافظة جنوب الباطنة استعداداتها لإقامة نهائيات مسابقة الأندية للإبداع الشبابي في مرحلتها الثانية على مستوى المحافظة بعد ما أنهت أندية المحافظة والمتمثلة في أندية: الرستاق والشباب والمصنعة والمركز الرياضي بنخل المرحلة الأولى التي خصصت على مستوى الأندية والمراكز، ولقد قامت الأندية الثلاثة والمركز الرياضي بنخل بإعلان نتائج المتسابقين في كل المجالات التي تتضمنها المسابقة وذلك بعد أن فتحت أبوابها للمشاركين لمدة ثلاثة أشهر بداية من الأول من أكتوبر إلى نهاية شهر ديسمبر الماضيين.

المرحلة الثانية

علي بن محمد البلوشي رئيس فريق عمل المسابقة بالمحافظة ذكر أن الدائرة قد أنهت الإجراءات والترتيبات لاحتضان المرحلة الثانية من مراحل المسابقة، مشيرًا إلى أن اللجنة الرئيسية قامت بالاتفاق مع محكمين ممن لهم الخبرة الكبيرة في المجالات التنافسية على مستوى المحافظة وهي: المسرح والشعر بشقيه الفصيح والشعبي وإلقاء الشعر وفن الشلة وفن الخطابة، بالإضافة إلى التعليق الرياضي والمسابقة الثقافية (عمانيات وشواهد التاريخ). وأوضح علي البلوشي أنه تم اختيار مسرح كلية التربية بالرستاق لإقامة مسابقة المسرح في حين ستقام مسابقات الشعر بشقيه الفصيح والشعبي وإلقاء الشعر والخطابة والشلة في الجامعة الألمانية كتعاون جديد بين الدائرة والجامعة الألمانية، ولحاجة المتنافسين في مجال المسابقة الثقافية للهدوء والتركيز، فإنه تم تخصيص قاعة الاجتماعات بالدائرة لاحتضان هذه المنافسات وكذلك الحال بالنسبة لمسابقة التعليق الرياضي، وأشار البلوشي إلى أن باكورة المسابقات ستكون مسابقة التعليق الرياضي، حيث ستقام صباح يوم الأربعاء التاسع عشر من شهر فبراير الحالي، في حين ستقام مسابقة المسرح يومي الأحد والاثنين الثالث والعشرين والرابع والعشرين من ذات الشهر في ضيافة مسرح كلية التربية بالرستاق بواقع مسرحيتين في كل يوم، وستقام مسابقات الشعر بشقيه الفصيح والشعبي وإلقاء الشعر والخطابة والشلة يوم الثلاثاء الخامس والعشرين من فبراير، وستقام في يوم الخميس السابع والعشرين من ذات الشهر المسابقة الثقافية (عمانيات وشواهد التاريخ).
وأكد علي البلوشي رئيس فريق العمل المشرف على المسابقة أن الدائرة تعمل جاهدة لخروج المسابقات بالصورة المشرفة، مقدمًا شكره لكلية التربية بالرستاق والجامعة الألمانية على تعاونهما المستمر واحتضانهما الفعاليات وكذلك لإدارات الأندية والمركز الرياضي بنخل واللجان الشبابية بها لتفاعلها مع المسابقة وتفعيلها بين شباب المحافظة، متمنيًا التوفيق لكل المشاركين والمحكمين الذين تم اختيارهم لتحكيم المسابقات، علما أن أندية المحافظة قد أعلنت عن أسماء الفائزين في المرحلة الأولى في مجالات المسابقة والتي احتضنتها الأندية خلال ثلاثة شهر.

نادي الرستاق

وقد أعلنت اللجنة الشبابية بنادي الرستاق عن نتائج المسابقة والمشاركين المتأهلين للمرحلة الثانية وذلك على النحو التالي: في مجالات الفئة العمرية (15-10) جاءت في المركز الأول لمسابقة الإلقاء الشعري المشاركة شهد بنت خميس الغافرية، أما في مسابقة الخطابة فقد تمكنت المشاركة روان بنت محمد السيابية من الفوز بالمركز الأول، وفي المسابقة الثقافية عمانيات تمكن الفريق المكون من: عبير بنت غانم الخزيرية وردينة بنت حماد الخروصية وإخلاص بنت علي الخنبشية من الفوز بالمركز الأول. أما فيما يخص مجالات الفئة العمرية (25-16)، فقد تمكن المشارك لؤي بن حمدان البلوشي من الفوز بالمركز الأول في مسابقة التعليق الرياضي، في حين جاء المشارك عثمان بن بدر الجابري أولا في مسابقة التصوير الضوئي، وفي مجال الشلة نال المشارك خلف بن سيف الهمامي المركز الأول، في حين تمكنت المشاركة مريم بنت عبدالله العبرية من الفوز بالمركز الأول في مسابقة الفنون التشكيلية (الرسم)، ونال الفريق المكون من: سليمان بن سعيد الغشري ومحمود بن سعيد الغشري وأحمد بن سعيد الغشري المركز الأول في المسابقة الثقافية (شواهد التاريخ).
وفي مسابقات الفئة العمرية (18-30)، نال المشارك عادل بن حمد الغافري المركز الأول في مجال الأفلام القصيرة، وأما في مسابقة الفنون التشكيلية (الخط العربي)، تمكن المشارك محمود بن ناصر السيابي من الفوز بالمركز الأول، وجاء المشارك إبراهيم بن محمد اللويهي أولا في مجال التصميم الرقمي، وتمكن المشارك أحمد بن سليمان المقبالي من الفوز بالمركز الأول في مسابقة الشعر الشعبي، وفيما يخص مسابقة الشعر الفصيح، فاز بالمركز الأول حميد بن حمد السالمي، كما تأهلت مسرحية المسطاح للمرحلة الثانية في مسابقة المسرح بعد فوزها بالمركز الأول.

نادي الشباب

وأنهى نادي الشباب مبكرًا المسابقة على مستوى النادي، وأعلنت اللجنة المشرفة على المسابقة نتائج الفائزين في كل المجالات بعدما شهدت المسابقات منافسة شديدة وشرسة بين المشاركين للظفر بالمركز الأول والتأهل إلى المستوى الثاني للمسابقة والتي ستقام على مستوى المحافظة. وجاءت نتائج المسابقات على النحو التالي: ففي مجالات الفئة العمرية (15-10) جاءت في المركز الأول لمسابقة الإلقاء الشعري المشاركة شيخة بنت سعيد المعولية، أما في مسابقة الخطابة فقد تمكنت المشاركة الزهراء بنت مرتضى البحرانية من الفوز بالمركز الأول، وفي المسابقة الثقافية عمانيات تمكن الفريق المكون من شيخة بنت علي الرشيدية وطيف بنت سيف المالكية وفاطمة بنت إسلام الزدجالية من الفوز بالمركز الأول. أما فيما يخص مجالات الفئة العمرية (25-16) فقد تمكن المشارك أحمد بن ناصر الحكماني من الفوز بالمركز الأول في مسابقة التعليق الرياضي، في حين جاءت المشاركة جميلة بنت يعقوب المعولية أولا في مسابقة التصوير الضوئي، وفي مجال الشلة نال المشارك هلال بن عبدالله الوهيبي المركز الأول، في حين تمكنت المشاركة روان بنت خالد الحارثية من الفوز بالمركز الأول في مسابقة الفنون التشكيلية (الرسم)، ونال الفريق المكون من: أحمد بن حمد المعولي وعبدالسلام بن سعيد الخصيبي وعلي بن حمد المعولي من فوز بالمركز الأول في المسابقة الثقافية (شواهد التاريخ).
وفي مسابقات الفئة العمرية (18-30) نالت المشاركة ميان بنت راشد الشحية المركز الأول في مجال الأفلام القصيرة، وأما في مسابقة الفنون التشكيلية (الخط العربي)، فقد تمكنت المشاركة أمل بنت جمعة البلوشية من الفوز بالمركز الأول، وجاء المشارك خميس بن جمعة الصبحي أولا في مجال التصميم الرقمي، وتمكن المشارك فراس بن فضل اليحمدي من الفوز بالمركز الأول في مسابقة الشعر الشعبي، وفيما يخص مسابقة الشعر الفصيح فاز بالمركز الأول أحمد بن حسين الفارسي، في حين فازت مسرحية العريش بالمركز الأول في مسابقة المسرح.

نادي المصنعة

أعلنت اللجنة المشرفة على المسابقة في نادي المصنعة نتائج الفائزين في كل مجالات المسابقة بعدما شهدت المسابقات منافسة شديدة بين المشاركين للظفر بالمركز الأول والتأهل إلى مستوى المحافظة. وجاءت نتائج المسابقات على النحو التالي: ففي مجالات الفئة العمرية (15-10) جاء في المركز الأول لمسابقة الإلقاء الشعري المشارك عبدالملك بن بدر النوفلي، أما في مسابقة الخطابة، فقد تمكنت المشاركة مريم بنت صالح الشكيلية من الفوز بالمركز الأول، وفي المسابقة الثقافية عمانيات، تمكن الفريق المكون من: عمر بن سعيد الكندي ومحمد بن إبراهيم الكندي ومعاذ بن يوسف الخروصي من الفوز بالمركز الأول.
أما فيما يخص مجالات الفئة العمرية (25-16) فقد تمكن المشارك عبدالله بن جميل النوفلي من الفوز بالمركز الأول في مسابقة التعليق الرياضي، في حين جاءت المشاركة آلاء بنت حمد الهدابية أولا في مسابقة التصوير الضوئي، وفي مجال الشلة نال المشارك مازن بن راشد الغاربي المركز الأول، في حين تمكنت المشاركة مريم بنت علي البداعية من الفوز بالمركز الأول في مسابقة الفنون التشكيلية (الرسم)، ونال الفريق المكون من: خديجة بنت سعيد السعدية وهناء بنت سعيد السعدية وصالح بن سعيد السعدي من فوز بالمركز الأول في المسابقة الثقافية (شواهد التاريخ). وفي مسابقات الفئة العمرية (18-30)، نال المشارك أزهر بن سعيد الهنائي المركز الأول في مجال الأفلام القصيرة، وأما في مسابقة الفنون التشكيلية (الخط العربي) تمكنت المشاركة زهرة بنت خليل المعمرية من الفوز بالمركز الأول، وجاءت المشاركة فاطمة بنت عبدالله المجينية أولا في مجال التصميم الرقمي، وتمكن المشارك علي بن محمد المجيني من الفوز بالمركز الأول في مسابقة الشعر الشعبي، وفيما يخص مسابقة الشعر الفصيح فاز بالمركز الأول أحمد بن محمد البلوشي، وفازت مسرحية دروج مخفية بالمركز الأول في مسابقة المسرح.

المركز الرياضي بنخل

في تجربة جديدة ومشاركة أولى للمركز الرياضي بنخل في مسابقة هذه النسخة، أنهت اللجنة المشرفة على المسابقة نتائج الفائزين في كل مجالات وجاءت نتائج المسابقات على النحو التالي: ففي مجالات الفئة العمرية (15-10) جاء في المركز الأول لمسابقة الإلقاء الشعري المشارك لؤي بن زهران الصبحي، أما في مسابقة الخطابة، فقد تمكنت المشاركة ردينة بنت فايز الصبحية من الفوز بالمركز، وفي المسابقة الثقافية عمانيات، تمكن الفريق المكون من: ناصر بن منصور الفليتي وإلياس بن خليفة الشبيبي وحمود بن إبراهيم ودوادي من الفوز بالمركز الأول.
أما فيما يخص مجالات الفئة العمرية (25-16)، فقد تمكن المشارك علي بن محمد الحراصي من الفوز بالمركز الأول في مسابقة التعليق الرياضي، في حين جاء المشارك علي بن محفوظ الحكماني أولا في مسابقة التصوير الضوئي، في حين تمكن المشارك سويد بن مسعود اليعربي من الفوز بالمركز الأول في مسابقة الفنون التشكيلية (الرسم)، ونال الفريق المكون من: الأزهد بن داود البريكي وعبدالله بن يحيى الكندي وعمر بن عبدالعزيز الفارسي من فوز بالمركز الأول في المسابقة الثقافية (شواهد التاريخ)، وفي مسابقات الفئة العمرية (18-30) نالت المشاركة ثويبة بنت محمد اليحمدية المركز الأول في مسابقة الفنون التشكيلية (الخط العربي)، وجاء المشارك حمد بن حمود الشبيبي أولا في مجال التصميم الرقمي، وتمكن المشارك أحمد بن محمد العوفي من الفوز بالمركز الأول في مسابقة الشعر الشعبي، وفيما يخص مسابقة الشعر الفصيح فاز بالمركز الأول ناصر بن سعيد الحراصي، وجاءت مسرحية تحت انقاض ديشفل أولا في مسابقة المسرح.