اليوم .. تتويج الفائزين في بطولة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للكارتينج

عبد الله الرواحي منافسا قويا على المقدمة في الفئة الخامسة –
انطلقت صباح أمس التصفيات الأولى لبطولة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للكارتينج وذلك من خلال إثارة قوية جسدتها الأرقام والمنافسة الواضحة بين المتسابقين في كافة الفئات المشاركة بالبطولة، على أن تختتم فعاليات البطولة اليوم بحضور جون تود رئيس الاتحاد الدولي للسيارات، والعميد المتقاعد سالم المسكري رئيس مجلس إدارة الجمعية العمانية للسيارات، وأعضاء مجلس إدارة الجمعية ومن ثم تقام مراسم التتويج عند الخامسة مساء بعد انتهاء كافة السباقات النهائية. حيث انطلقت التصفيات أمس اعتبارا من الساعة التاسعة والنصف واستمرت على عدة فترات ولمختلف الفئات حتى الساعة الرابعة عصرا، وقبل انطلاق التصفيات اجتمع مدير السباق بالمتسابقين وشرح لهم قواعد السباق العامة وكل ما يتعلق بالنواحي الفنية والسلامة، حيث ستكون لنتائج التصفيات اليوم دور في تحديد مركز المنطلقين في كل من السباقات التي ستقام اليوم بالفئات الخمس. وعلى هذا الأساس فقد بدأت التصفيات بقوة وبدأ كل متسابق يحرص على تسجيل أفضل الأوقات للوقوف في المراكز المتقدمة عند الانطلاق في السباق النهائي. حيث تابع الجميع منافسات قوية بين كل المتسابقين المشاركين.

نتائج

في التجارب الأولى فقد استطاع المتسابق العماني عبد الله الرواحي احتلال المركز الثاني في فئة «DD2.DD2M». بعد أن تصدر التصفيات المتسابق اللبناني ماتياس نجيم، مسجلا 8.51.280 دقيقة، فيما سجل الرواحي 51،320 .8 دقيقة، وفي بقية المراكز حل المتسابق المغربي يونس كربيد في المركز الثالث، والجزائري سهيل خطال رابعا، والإماراتي محمد مطر الشامسي خامسا، والجزائري أمين لايبي سادسا، والجزائري سفيان صالحي سابعا، والمصري مروان نيم ثامنا، واللبناني باتريك نجيم تاسعا، والتونسي أيمن حاج ساسي عاشرا، والتونسي فراس حنايني بالمركز الحادي عشر، وفي المركز الثاني عشر المتسابق العماني سليم عبد اللطيف. وفي تصفيات فئة ميكرو ماكس الثانية، جاء اللبناني كريستوفر فغالي أولا وسجل في اللفات السبع زمنا وقدره6.58،171 دقيقة، تلاه المصري زين الحمصاني بالمركز الثاني، ومن ثم العماني أدم عوان ثالثا، والفلسطيني شونال كونيمال رابعا، والعماني عبد الوهاب الحبسي خامسا.
وفي تصفيات « جونيور ماكس» جاء المغربي المتألق سليمان زنفاري أولا وسجل زمنا وقدره 8.57.024 دقيقة، وحل ثانيا المتسابق الكويتي فهد الخالد، ومن ثم السعودي عبد الله الدوسري، والعماني محمد الحبسي رابعا، وخامسا المغربي إسماعيل المرنيسي. وفي فئة ماكس جاء المتسابق الأردني عبد الرحمن فريج أولا وقطع مسافة السباق البالغة 11 كيلومترا و9 لفات، بزمن وقدره 10.43.645. دقيقة، تلاه ثانيا المغربي العلوي المهدي، ومن ثم الأردني أمير النجار ثالثا، والعماني وهيب الخروصي رابعا، والجزائري سعيد الرزيقي خامسا، واللبناني كارل سعد سادسا والمصري أحمد كاشوا سابعا، وأحمد وليد ثامنا، والبحريني راشد المعمري تاسعا، والجزائري محمد يحياوي بالمركز العاشر ولم يكمل التونسي مؤمن بن عمر السباق. أخيرا يذكر أن طول حلبة السباق هي 1150 مترا، وأنه تم إنشاؤها في العام 1989 ، وأعيد توسيعها وتحديثها في العام 2013 .
ضمت اللائحة الأولى للمتسابقين المشاركين في البطولة 46 سائقا وهم: عبد الوهاب الحبسي، ادم عوان، فهد الرواحي، محمد الحبسي، وهيب الخروصي،عبد الله الرواحي، سليم عبد اللطيف من السلطنة. من المغرب كل من السائقين: فهد المصباحي، إسماعيل المرنيسي، سليمان زنفاري، العلوي المهدي، يونس كربيد. ومن فلسطين، المتسابق شونال كونيمال. من السعودية، المتسابق عبد الله الدوسري. من ليبيا، المتسابق فراس خيري. من تونس المتسابقون : أركان بن يوسف، مهيمن بن عمر، أيمن حاج ساسي، فارس حنايني. من دولة الإمارات العربية المتحدة، المتسابق محمد الشامسي. من الجزائر المتسابقون: محمد يحياوي، سعيد رزيقي، سفيان صالحي، سهيل خطال، أمين لايبي. من البحرين، المتسابق راشد المعمري. من مصر كل من المتاسبقين : زين الحمصاني، أحمد شريف السيسي، أحمد كشوا، فاروق جاد، مروان نديم . ومن الأردن كل من المتسابقين: «سند الحموي، فيصل نشخو، زياد حاج محمد ، أمير النجار، عبد الرحمن فريج. ومن الكويت، المتسابق فهد الخالد. ومن لبنان كل من المتسابقين: كريستوفر الفغالي، كارل سعد، ماتياس نجيم، باتريك نجيم. من قطر كل من المتسابقين: حسين أحمد، حسن أحمد، وفيصل اليافعي، وعمر اسوت.

ختام

ختام المسابقات سيكون اليوم من خلال إقامة المسابقات النهاية، حيث ستنطلق أولا تدريبات الإحماء اعتبارا من التاسعة والنصف لمتسابقي ميكرو ماكس، ومن ثم متسابقي مين ماكس، وبعد ذلك متسابقي جونيور ماكس، ومتسابقي ماكس، وأخيرا متسابقي DD2 . DD2M وبعد ذلك تقام تصفيات قبل النهائي اعتبارا من الساعة العاشرة وخمس وثلاثين دقيقة وتستمر حتى الثانية عشرة وعشر دقائق. بعد انتهاء التصفيات قبل النهائية تنطلق المسابقات النهائية التي تنطلق من الساعة الواحدة والربع لتختتم عند الرابعة عصرا…

افتتاح رسمي

وكان افتتاح البطولة رسميا قد جرى مساء أمس الأول تحت رعاية معالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية، وبحضور جان تود رئيس الاتحاد الدولي لرياضة السيارات، والعميد المتقاعد سالم بن علي المسكري رئيس الجمعية العمانية للسيارات، والعميد جمال بن سعيد الطائي نائب رئيس الجمعية، وسعادة محمد بن سليم نائب رئيس الاتحاد الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وسليمان الرواحي مدير عام الجمعية العمانية للسيارات، ورؤساء الوفود المشاركين في المؤتمر الإقليمي لرياضة السيارات بدول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا «مينا» الذي اختتم أعماله مساء أمس الأول. الافتتاح الرسمي بدأ من خلال دخول السائقين المشاركين بالبطولة، ومن ثم وقف الجميع دقيقة صمت وقرؤوا الفاتحة على روح جلالة السلطان قابوس بن سعيد – طيب الله ثراه – ومن ثم قام معالي وزير الشؤون الرياضية وجان تود رئيس الاتحاد الدولي للسيارات بمصافحة كافة السائقين المشاركين وقلدهم الميداليات التذكارية. حضر الافتتاح البسيط جمهور من محبي رياضة السيارات ووسائل الإعلام المختلفة. وقبل افتتاح البطولة الرسمي جال معالي الشيخ سعد بن محمد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية بمرآب إعداد سيارات السباق وتحدث مع الفنيين والسائقين المتواجدين في المرآب برفقة رئيس الجمعية العمانية للسيارات وأعضاء من مجلس إدارة الجمعية.