صور يقتنص فوزا صعبا من الخابورة بهدف السناني

الخابورة : سعيد الهنداسي –

حقق نادي صور فوزا مهما على الخابورة بهدف من إمضاء مهاجمه محمد السناني ليحقق انتصارا مهما.
حيث استضاف نادي الخابورة على ملعبه في محافظة شمال الباطنة ضيفه نادي صور القادم من الشرقية في افتتاح الجولة الأولى للمرحلة الثانية لدوري الدرجة الأولى لكرة القدم.
وجاءت هذه المباراة لحساب المجموعة الأولى والتي تضم 6 فرق فبالإضافة للخابورة وصور يتواجد في هذه المجموعة أيضا اندية الاتحاد والشباب وعبري وصلالة.
بدأ مدرب نادي الخابورة حمد الشقصي المباراة حذرا وهو يعلم إمكانية خصمه صور الذي عاد قبل أيام من مشاركته في الأدوار التمهيدية من بطولة كأس الاتحاد الآسيوي للأندية وان خرج منها وخروجه أيضا من بطولة الكأس الغالية المتوج بآخر نسخة منها العام الماضي إلا انه يملك مدربا جيدا هو احمد الغيلاني ولاعبين لا يقلوا مهارة ورغبة في تحقيق الفوز.
كان الحذر واضحا من الجانبين مع تقدم جيد ومحاولة مستمرة من أصحاب الأرض ونادي الخابورة الذي كانت جماهيره أيضا حاضرة اللقاء وان كانت بأعداد قليلة ولكنها ساندت فريقها منذ بداية اللقاء، حيث دخل الخابورة المباراة بتشكيلة مكونة من:احمد غروب وفي قلبي الدفاع سليمان صالح وسجاد علي في اليمين عمار مصبح وفي اليسار مازن صالح وامامهم راشد جميل بينما في خط وسط كل من مبارك سالم وزيد عبدالله ومحمود هديب واحمد زايد وفي المقدمو سعيد الغداني.
في المقابل دفع مدرب صور احمد الغيلاني بكل أوراقه في هذه المباراة وهو يعلم ان الخروج بنتيجة إيجابية من خارج الديار وامام الخابورة يعتبر مكسبا ودافعا قويا وانطلاقة أكثر من رائعة في بداية المشوار لذلك اشرك من البداية كلا من: فارس الغيثي بحراسة المرمى وخبرة قائد الفريق جمعة الجامعي لاعب الخبرة ومحترفيه الثلاثي موسى اباجاتا وجونيور توريه ولاسينا ابو لينار بالاضافة إلى ايمن المخيني ومحمد السناني وجمعه درويش وعبدالخالق فايل وبدر الفارسي وعبدالرحمن البريكي
شهدت اول 20 دقيقة من الشوط الاول تبادل الهجمات بين الفريقين دون خطورة تذكر على حارسي المرميين ليحتسب حكم اللقاء محمد المانعي خطأ لصالح صور في الدقيقة 25 يتصدى لها محمود السناني تصطدم في دفاعات الخابورة لتعود مرتدة إلى الخابورة يتقدم سعيد الغداني مهاجم الخابورة يتلاعب فيها بدفاعات صور ويسدد قوية يبعدها مدافع صور منقذا مرماه من اول كرة خطره على فريقه.
ليضيع عمار مصبح هدفا محققا لنادي الخابورة بعد أن وجد نفسه متقدما ليرسل له سعيد الغداني كرة على طبق من ذهب عرضية يسددها على طريقة المدافعين عالية وسط ذهول الجميع من ضياع فرصة التقدم بهدف بعد هذه الكرة بدأت سيطر الخابورة على مجريات هذا الشوط مع محاولات صور عن طريق الهجوم المرتد لينتهي الشوط الاول بتعادل سلبي وافضلية للخابورة.
بدأ الشوط الثاني كما اتنهى عليه الخابورة الشوط الاول بضغط على لاعبي صور بسبب امتلاكهم لمنطقة الوسط بفضل تحرك لاعبيه إلا أن الدقيقة 53 وعلى غير مجرى المباراة ارتكب مدافع الخابورة راشد جميل خطأ كلفه الكثير حين تصدى لها مهاجم صور محمد السناني ليسدد كرة مباشرة من فوق الحائط تسكن شباك احمد غروب الذي لم يستطع ان يتصدى لها سوى النظر إليها وهي تعانق شباكه معلنا عن أول الأهداف اللقاء لصالح صور.
عقب الهدف لم يتراجع الخابورة بل استمر في الجانب الهجومي معتمدا على الأطراف في تنويع اللعب والتسديد من خارج المنطقة كاد من إحداها مهاجمه سعيد الغداني من التسجيل حين سدد كرة قوية من خارج خط 18 يتصدى لها ببراعة حارس صور فارس الغيثي في الدقيقة 60 ليستمر الخابورة في التقدم الهجومي وتراجع صور لمنطقته مع اعتماده على الهجوم المرتد مستفيدا من سرعة محترفه موسى اباجاتا الذي شكل خطورة على دفاعات الخابورة في انطلاقاته وتمريراته العرضية وتسديداته المباغتة يجعلها ترتكب مزيد من الأخطاء.
لتبدأ بعدها تغييرات المدربين ويخرج جمعة الجامعي من صور ويدخل أيضا صلاح العريمي بديلا للاعب محمد السناني صاحب الهدف الاول في المقابل استعان حمد الشقصي مدرب الخابورة بخدمات منصور البوسعيدي في تقوية خط المنتصف وزيادة الكثافة العددية بديلا للاعب احمد زايد ودفع أيضا بالمهاجم نوح هديب بديلا للاعب عمار الشحي في رغبة واضحة بالرمي بكل أوراقه من اجل العودة بالمباراة ولو بالتعادل ولكن المباراة انتهت بفوز صور بهدف.