رئيس نادي الرستاق: متفائلون رغم النتائج السلبية.. والعزاني مستمر

الرستاق – سعيد السلماني –

أكد إبراهيم بن محمد السالمي رئيس نادي الرستاق تفاؤله بالمرحلة المقبلة للفريق الأول بالنادي رغم النتائج غير الإيجابية خلال المباريات الماضية، حيث شهد الرستاق خسارة مـــــــن نادي عمان بهــــدف وحيد في الجولة الثامنة عشرة من دوري عمانتل وكذلك تعادله في أربع مباريات متتالية مما جعله يتراجع في سلم الترتيب العام للفرق بدوري عمانتل.
وعن المرحلة المقبلة لنادي الرستاق أشار السالمي إلى أن اللاعبين يقدمون مستويات جيدة واللاعبون الأجانب يحتاجون إلى وقت للتأقلم نتمنى في المباريات القادمة مزيدا من الأداء الإيجابي وما زال هناك عدد من المباريات ونتمنى تحقيق نتائج مُرضية للجماهير العنابية ويجب علينا الدعم والمؤازرة في هذه المرحلة المقبلة لأنها لا تتحمل مزيدا من الضغوطات ويجب علينا الوقوف مع اللاعبين.
وعن استمرار المدرب في قيادة الفريق قال رئيس النادي: إن العزاني تولى تدريب الفريق خلال منتصف القسم الثاني وأحدثنا تغييرات في تشكيلة الفريق وكذلك الأجانب مما أثر على التجانس بين اللاعبين ولكن بإذن الله الفترة المقبلة سوف تكون هناك نتائج إيجابية وهو من المدربين الأكفاء ويعمل تدريبات للفريق بشكل جيد والفريق غير محظوظ وفرص كثيرة يضيعها اللاعبون في العديد من المباريات ويجب علينا التركيز في قادم المباريات. وعن افتقاد الرستاق لرأس الحربة الذي يستطيع إنهاء الهجمة في الشباب قال: إن المهاجمين قد تمر فترات عليهم والشباك تعاندهم أو يفتقدون للحظ ولكن الرستاق لديه لاعبون قادرون على المواصلة وتقديم العطاءات خلال المباراة القادمة التي سوف تكون مع صحار ونتمنى التوفيق والخروج بنتيجة إيجابية وكذلك في المباريات المتبقية في دوري عمانتل.