مسندم .. مسرح بحري مفتوح يزهو بمعاني الجمال وعبق التاريخ

برامج متعددة تنظمها شركات سياحية متخصصة طوال العام –
الاستمتاع بمرافقة الدلافين ومشاهدة متحف جيولوجي على طول الأخوار البحرية –

بخاء – أحمد بن خليفة الشحي:-
أنعم الله على سلطنة عمان عامة ومسندم خاصة بطبيعة خلابة وبيئة متنوعة في جبالها وشطآنها وأعماقها وسواحلها وبحارها وبجمال يبهر زائريها ومن هذا المنطلق أتت الفرصة باستغلال هذا الكنز والترويج وجذب الأفواج السياحية لرؤية ما تحتويه محافظة مسندم من كنوز في التراث والبيئة الطبيعية التي لم تتدخل يد الإنسان فيها بعد.

ويقول حمد بن مسعود بن محمد الشحي صاحب شركة (دولفين خصب للسياحة) للمكاتب السياحية بالمحافظة دور كبير في ترجمة هذه المقومات إلى برامج سياحية متنوعة ومتعددة من خلال الترويج لأهم مقوماتها السياحية المتمثلة بالأخوار أو بما يسمى (الفيوردات) التي تتمثل في أودية هابطة ملئت بمياه البحر منذ آلاف السنين لتشكل جيولوجية المحافظة الفريدة من نوعها على مستوى الوطن العربي والتي تشكل أهم عامل جذب سياحي في المحافظة.

جولات بحرية

ومن البرامج السياحية التي تنظمها الشركات السياحية الجولات البحرية، يقول أحمد بن علي سيف الظهوري صاحب شركة خور شم للسياحة: الجولة البحرية عبارة عن برنامج يختاره السائح قد يمتد ليوم أو نصف يوم يتم من خلاله وبعد انطلاق السفينة السياحية الإبحار خلال أهم الأخوار التي تشتهر بها المحافظة وهما خور شم وخور الحبلين وخور نجد حيث صفاء المياه والاستمتاع بمرافقة الدلافين إلى جانب مشاهدة متحف جيولوجي من تضاريس المنطقة على طول هذه الاخوار كما تمر هذه الرحلات بالقرى البحرية وبعض الجزر المتناثرة كجزيرة التلغراف الشهيرة وجزيرة الطير وما تضمه من تنوع أحيائي. ويضيف أحمد بن غريب الشحي: هناك بعض الأنشطة التي يمكن للسائح أن يمارسها وذلك حسب الطلب كالغوص والسباحة ومشاهدة الشعاب المرجانية كما نقدم نحن كأصحاب شركات بعض الوجبات والمشروبات إلى جانب ما يطلبه السائح والأفواج السياحية حيث يتم توفير كافة الطلبات.

رحلات جبلية

كما تنظم بعض الشركات السياحية برامج جولات حرة مشيا على الأقدام حيث يقول حمد بن مسعود بن محمد الشحي صاحب (شركة دولفين خصب للسياحة): تنظم شركتنا إلى جانب الجولات البحرية جولات أخرى كالجولات في البيئات الجبلية التي تشتهر بها كذلك المحافظة حيث يتم الانطلاق من ولاية خصب من الميناء أو من الفنادق المتواجدة أو من مواقف المكتب ومدة هذه الرحلة ثلاث ساعات مرورا بمعالم ولاية خصب وصعودا إلى جبل حريم أشهر وأعلى منطقة جبلية بالمحافظة مرورا بقرية السي والتي هي عبارة عن قرية جبلية مسطحة التضاريس تتميز بالبساط الأخضر وتنوع المزارع والحقول الخضراء الخاصة بزراعة القمح والبر وصولا إلى جبل حارم لرؤية المستحدثات والمتحجرات لبعض الكائنات البحرية الموجودة في قمم الجبال التي كانت مغمورة بالمياه منذ ملايين السنين وبعد النزول يستمتع السائح بمشاهدة بعض الكهوف في الجبل حيث كان أبناء مسندم يتخذونها سكنا قديما ليمر بعد ذلك أكبر حديقة طبيعية في المحافظة وهي الخالدية بقرية سل أعلى حيث أنها تعتبر من المسطحات الخضراء التي كان الإنسان قديما يرعى أغنامه فيها وتعتبر كذلك مأوى الفراشات والطيور النادرة ومن ثم الاتجاه صعودا إلى خور نجد لكونه كان يحمي السفن والبحارة من العواصف والظروف الجوية ومن قراصنة البحر مما يشكل لوحة بانورامية للسائح وأخذ الصور التذكارية نزولا إلى قرية رأس عقاب لمشاهدة بيت القفل وما يحتويه من مؤن وقد أطلقت على البيوت القديمة هذه التسمية لسر فتح قفل باب البيت من قبل مالكه وبعد انتهاء هذه الجولات يعود السائح إلى نقطة الانطلاقة كالفندق أو الميناء أو المكتب.
جولة في المدينة

كما تنظم الشركات السياحية جولات في المدن والقرى الموجودة فيها حيث تتميز مدن وولايات المحافظة بتاريخها البحري العريق وشواهدها التاريخية من قلاع وحصون وأسوار حولت بعضها كقلعة خصب إلى متحف متكامل زود بالتقنيات الحديثة من الصوت والضوء والعروض المختلفة ليحكي تاريخ المحافظة ويستمتع السائح والأفواج السياحية الزائرة بالعرض الملخص لتاريخ المنطقة كما تنظم للسياح جولات في القرى الجبلية والساحلية والأسواق القديمة التي يجدون فيها ضالتهم من التحف والمشغولات اليدوية التي تتميز بها المحافظة لأخذها كهدايا أو الاحتفاظ بها كتذكار للأماكن التي زاروها كما يطلع السياح خلال هذه الجولات إلى ثقافة المجتمع المعنوية والمادية التي تعكس روح التسامح والمحبة والانفتاح على شعوب العالم.

أنشطة التخييم

حمد بن مسعود بن محمد الشحي صاحب (شركة دولفين خصب للسياحة) يضيف قائلا: ننظم مع غيرنا من الشركات السياحية بالمحافظة أنشطة التخييم للسياح الذين يقبلون عليها ويتزايد الطلب على مثل هذا النوع من الأنشطة والبرامج وهناك نوعان من أنشطة التخييم يتمثل الأول في التخييم والاستجمام على ظهر اللنشات التقليدية أو السفن التقليدية القديمة حيث يتم النوم على سطح هذه المراكب القديمة والمهيئة والمزودة بكافة المرافق ويتم توفير كافة الوجبات التي يحتاج إليها السائح أو الأفواج السياحية ليستمتع السائح بالطبيعة والنظر إلى النجوم خاصة مع صفاء الأجواء والهدوء المرافق للطبيعة مع الاستمتاع بسماع صوت أمواج البحر وبعض الطيور في الجزر.
أما النوع الثاني من التخييم فيتمثل في التخييم على الشواطئ الرملية حيث يتم توفير جميع المعدات الخاصة بالتخييم ومستلزماتها ليستمتع السائح بالرمال النظيفة والأجواء المشمسة إلى جانب السماء الصافية ليلا.

التجديف

ونظرا لتمتع المحافظة بالمياه الصافية والأجواء الهادئة خاصة في مناطق الأخوار فقد قامت الشركات السياحية بتوفير خدمة التجديف كنوع من البرامج السياحية التي توفرها للسياح ويتم التجديف بقوارب الكاياك وهناك قوارب للتجديف الفردي والزوجي حيث يستمتع السائح بالتجديف وسط بيئة خالية من ضوضاء المحركات وضجيج المدن ومشاهدة الأحياء المائية والبيئة البحرية ليكون قريبا منها.

الغطس

ومن الخدمات كذلك والبرامج السياحية التي تقدمها بعض الشركات السياحية خدمة توفير الغطس حيث تعتبر محافظة مسندم وولاية خصب خاصة نموذجا للبيئة البحرية المتكاملة بأحيائها البيئية ليستمتع السائح بمشاهدة القاع وما يضمه من شعاب مرجانية وأحياء سمكية متنوعة وصخور متنوعة حيث يتم توفير المعدات اللازمة بمثل هذه الأنشطة.