هناك حاجة لمزيد من العمل لإزالة الأنقاض

رئيس وكالة الفضاء الأوروبية:-
باريس، (د ب أ)- ذكر رئيس وكالة الفضاء الأوروبية أن هناك حاجة لمزيد من العمل لإزالة الأنقاض الخطيرة من الفضاء الخارجي.
وأضاف يان فيرنر أن تطوير ما يسمى بـ«الكويكبات الضخمة» لمئات أو حتى الآلاف من الأقمار الاصطناعية التي تسبح في الفضاء تعني أنه سيتعين أن يكون هناك «إدارة حركة مرور فضائية» للأنقاض.
ويمكن أن تصطدم الأقمار الاصطناعية غير العاملة والأنقاض بالأقمار الاصطناعية النشطة التي تدور حول الأرض وتلحق بها أضرارا.
وقال رئيس العمليات بالوكالة، رولف دينسينج للصحفيين في مؤتمر صحفي في العام الجديد: إن الوكالة ربما تكون مسؤولة عن حوالي 5 بالمائة من الأنقاض الفضائية الموجودة.
وأضاف دينسينج أنه بحلول عام 2030، تهدف الوكالة لإزالة المزيد من أنقاضها من الفضاء.
وذكر فيرنر أن الوكالة أجرت مباحثات مع الشركات المعنية ببناء الكويكبات الضخمة من بينها شركة الاتصالات «وان ويب»، لكن القضية شملت أيضا مخاوف تنافسية من جانب الشركات المشغلة.