وستبروك يسقط.. وفوز نوعي لفيلادلفيا في الدوري الأمريكي للمحترفين للسلة

لوس أنجلوس (أ ف ب)- سجل الإيطالي دانيلو جاليناري 23 نقطة وأضاف زميله الموزع كريس بول 18 نقطة، ليقودا أوكلاهوما سيتي ثاندر إلى الفوز على ضيفه هيوستن روكتس 113-92 أمس الأول في دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين ويفسدا عودة النجم راسل وستبروك إلى ملعبه السابق. أوكلاهوما الذي حقق فوزه السابع في آخر ثماني مباريات، أضاف له الموزع الكندي الشاب شاي جيلجيوس-ألكسندر 20 نقطة. وسجل أوكلاهوما في الربع الأول لوحده 37 نقطة مقابل 21 لروكتس الذي يضم في صفوفه النجم الكبير جيمس هاردن (17 نقطة). وبعد تقدمه المبكر لم يلتفت المضيف وراءه وحافظ على فارق 10 نقاط على الأقل حتى نهاية المباراة. وقال الموزع بول انه من الجيد أحيانا تحقيق فوز من طرف واحد «خضنا الكثير من المباريات المتقاربة المستوى، ومن الجيد أن نتقدم بفارق كبير، خصوصا أمام فريق من هذا النوع. لأننا تقدمنا كثيرا، اضطروا لتسديد الكثير من الثلاثيات».
واكتفى وستبروك بتسجيل ثلاثية يتيمة من 6 محاولات، لكنه سجل 14 من 26 محاولة لينهي المباراة برصيد 34 نقطة، فيما اكتفى هاردن بخمس محاولات من أصل 17 في أدنى رصيد له طيلة هذا الموسم. ولا يحب وستبروك خوض مباريات متتالية وذلك بعد غيابه عن مباراة الأربعاء الماضي للحصول على مزيد من الراحة قبل مواجهة زملائه السابقين. لكنه جلس على مقاعد البدلاء منتصف الربع الأخير بعد أن حسمت المباراة منطقيا لخصمه. وقبل المباراة أظهر ثاندر شريط فيديو تكريمي لوستبروك أمام 18200 متفرج في ملعب «تشيزابيك ارينا». حمل وستبروك ألوان ثاندر في 11 موسما، وساعده في بلوغ الأدوار الإقصائية 9 مرات والدور النهائي للدوري مرة واحدة، قبل انتقاله إلى روكتس قبل تبادل مع بول.
وتضمنت صفقة المبادلة مع بول قدوم أربعة لاعبين من الدرافت الى ثاندر. وقبل أسبوع من مبادلة وستبروك، ارسل ثاندر بول جورج إلى لوس أنجلوس كليبرز في صفقة جاء فيها جيلجيوس- الكسندر والمخضرم جاليناري. وساهم جميع اللاعبين القادمين في لعب أدوار فاعلة خلال فوز ثاندر. وعوّض جوش ريتشاردسون وآل هورفورد غياب النجم الكاميروني المصاب جويل امبيد، وقادا فيلادلفيا سفنتي سيكسرز إلى إسقاط ضيفه بوسطن سلتيكس 109-98.
ضرب ريتشاردسون بقوّة مسجلا 29 نقطة، وقدم هورفورد أداء هجوميا فاعلا (17 نقطة و8 متابعات و6 تمريرات حاسمة)، فيما أضاف الاسترالي بن سيمونز 19 نقطة و9 متابعات، ليحقق فيلادلفيا فوزه الثالث تواليا هذا الموسم على بوسطن ويرفع رصيده على ارضه إلى 18 فوزا مقابل خسارتين فقط. قال هورفورد: «غياب جويل يشكل مشكلة كبيرة للفريق، لذا تعيّن علينا إيجاد طريقة أخرى للفوز.. يجب أن نصمد حتى عودته». وسيخضع امبيد، لاعب فريق «كل النجوم»، لجراحة الجمعة لعلاج رباط متمزق في بنصر يده اليسرى. عانى اللاعب الفذ من الإصابة خلال فوز فريقه الاثنين الماضي على أوكلاهوما سيتي ثاندر 120-113، لكنه عاد لإكمال المواجهة برغم إصابته. ولدى بوسطن الذي خسر 3 مباريات متتالية للمرة الأولى هذا الموسم، كان كيمبا ووكر افضل مسجل مع 26 نقطة، وأضاف ماركوس سمارت 24 وجايسون تاتوم 15 نقطة و10 متابعات. وكانت مناسبة جديدة يتقدم فيها بوسطن ثم يقلب خصمه النتيجة، على غرار خسارته أمام سان انتونيو سبيرز 129-114 الأربعاء الماضي.
وتقدم فيلادلفيا 94-87 قبل ست دقائق على نهاية الوقت، عندما صنع هورفورد كرة ثلاثية أمام 20800 متفرج على ملعب «ولس فارجو سنتر». أهدر سيمونز كرة ساحقة «دانك» في الهجمة التالية، رد عليها ووكر بثلاثية. وقلص بوسطن الفارق بسلة من جوردون هايوورد (92-94) قبل 5:15 دقائق على النهاية. لكن ريتشاردسون المتألق عند خط الرميات الحرة سجل نقطتين (101-94) قبل 3:08 دقائق، ثم حصد فيلادلفيا الكرة مجددا وزرع سيمونز سلة لولبية جميلة وسّعت الفارق إلى تسع نقاط. قال هورفورد: «كان فوزا مهما لأننا كنا نعاني. لعب سلتيكس بشكل رائع. من الجيد أن نحقق فوزا نوعيا». ويحتل فيلادلفيا المركز الخامس في المنطقة الشرقية (25-14) وبوسطن الثالث (25-11).