وكيل الشؤون الصحية يستعرض تجربة السلطنة في الحد من الأمراض

استقبل سعادة الدكتور محمد بن سيف الحوسني وكيل وزارة الصحة للشؤون الصحية أمس معالي الدكتور كنان هرابفيتش وزير الصحة بجمهورية مونتينيجرو (الجبل الأسود) والوفد المرافق له، على هامش الاجتماع العالمي لمنظمة الصحة العالمية حول الأمراض غير المعدية والصحة النفسية الذي تستضيفه السلطنة حاليا في فندق كمبنسكي.
تم خلال اللقاء استعراض سبل التعاون المشترك بين البلدين الصديقين في المجال الصحي ، كما تم التطرق الى مناقشة مكافحة الأمراض غير المعدية .
وقدم الوزير الضيف شرحا عن جهود بلاده في التصدي لخطر الأمراض غير المعدية ، وعوامل الخطر المرتبطة بها والتقنيات المستخدمة لديهم في مجال التطبيب عن بعـد ( Telemedicine ) ، بالإضافة إلى بحث تبادل الخبرات بين العاملين الصحيين بين البلدين في هـذا المجال .
ومن جانبه استعرض وكيل وزارة الصحة للشؤون تجربة السلطنة في الحد من الأمراض غير المعدية وعوامل خطورتها، وعن الخدمات المقدمة في هذا المجال ، وعن الدور الذي يقوم به مركز إدارة الحالات الطارئة والأزمات بالوزارة في الحد من النتائج المترتبة على الكوارث الطبيعية كالأعاصير والحالات الطارئة وغيرها. حضر اللقاء عـدد من المسؤولين بوزارة الصحة.
كما استقبل سعادة الدكتور محمد بن سيف الحوسني وكيل وزارة الصحة للشؤون الصحية أريك هارجان نائب وزير الصحة والخدمات الإنسانية بالولايات المتحدة الأمريكية والوفد المرافق له.
تم خلال اللقاء بحث سبل التعاون المشترك بين البلدين الصديقين في المجال الصحي، كما تم التطرق إلى مناقشة الحمل المتزايد لخطر الأمراض غير المعدية على الفرد والمجتمع والنظم الصحية ، وكيفية الحد من عوامل الخطر المسببة لها وفي مقدمتها الغذاء غير صحي والخمول البدني واستخدام التبغ كما تم التطرق إلى سبل المكافحة ، وأهمية إشراك كافة القطاعات من أجل الوقاية من هذه الأمراض وعوامل الخطر المرتبطة بها.
كما تم التطرق إلى الأمراض المعدية والزيادة في مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية وأهمية العمل المشترك بين السلطنة وبقية دول العالم وخصوصا المراكز التخصصية كمركز مراقبة ومكافحة الأمراض في الولايات المتحدة الأمريكية . كما أبدى الجانب الأمريكي ارتياحه وسعادته لاستضافة السلطنة للاجتماع العالمي لمنظمة الصحة العالمية حول الأمراض غير المعدية والصحة النفسية ، وحسن التنظيم له.