«الشؤون الإدارية للقضاء» يناقش التحديات والصعوبات في المؤسسة التنفيذية والحلول

ضمن فعاليات الملتقى الخامس لرؤساء أقسام التنفيذ بالمحاكم –

نظم مجلس الشؤون الإدارية للقضاء ممثلا بالإدارة العامة لشؤون التنفيذ صباح أمس فعاليات الملتقى الخامس لرؤساء أقسام التنفيذ بالمحاكم لعام 2019م، تحت عنوان (التحديات والصعوبات في المؤسسة التنفيذية والحلول) بفندق مجان لمدة يومين من 9 إلى 10 ديسمبر، وذلك برعاية فضيلة الشيخ خالد بن راشد المنوري نائب رئيس المحكمة العليا أمين عام مجلس الشؤون الإدارية للقضاء وبحضور عدد من أصحاب الفضيلة القضاة والمسؤولين بالمجلس.
ويهدف الملتقى إلى مناقشة التحديات والصعوبات في المؤسسة التنفيذية والحلول من خلال تبادل الأفكار بين جهة الإدارة والموظفين المشرفين على أقسام التنفيذ وعرض الصعوبات التي تعتري العمل وإيجاد الحلول المناسبة لها ومناقشة الوسائل التي تم تطويرها خلال الأعوام الماضية في مختلف الإجراءات ومنها إدخال برامج التنفيذ الإلكترونية والحجز الإلكتروني لدى البنوك ومناقشة تنفيذ التوصيات ونتائجها .
كما يناقش الملتقى سبل تطوير وتنمية الموارد البشرية للمشرفين على المؤسسة من خلال عقد ورش لتنمية الموارد البشرية في الجانب الفني القضائي والجانب المهني الإداري. من أجل التوصل إلى التوصيات التي تخدم تطوير الإجراءات وتنمية الكوادر البشرية لبلوغ هدف تحقيق العدالة الناجزة.
يأتي هذا الملتقى في إطار جهود وحرص الإدارة العامة للتنفيذ لعقد مثل هذه الملتقيات السنوية لرؤساء أقسام التنفيذ التي تتضمن مناقشة الصعوبات التي تعتري العملية التنفيذية ويأتي ملتقى هذا العام بعد مناقشة سلسلة من الملتقيات التي استهدفت عددا من الجهات ذات الصلة بشؤون التنفيذ ومنها القطاع المصرفي ووزارة الإسكان وشرطة عمان السلطانية باعتبارها شريكا في ضمان جودة وسرعة تنفيذ الأحكام.