اتفاقية لتطوير وتحديث البنية الأساسية لتقنية المعلومات بـ«التنمية الاجتماعية»

وقعت وزارة التنمية الاجتماعية وعمانتل اتفاقية مشتركة لتطوير وتحديث البنية الأساسية لتقنية المعلومات والاتصالات بالوزارة من خلال توفير نظام الاتصال الهاتفي الداخلي عبر بروتوكول الأنترنت، أمس بحضور معالي الشيخ محمد بن سعيّد الكلباني وزير التنمية الاجتماعية .
وقع الاتفاقية من جانب وزارة التنمية الاجتماعية خلفان بن حارب الجابري مدير عام الشؤون الإدارية والمالية بالوزارة ومن جانب عمانتل المهندس سامي بن أحمد الغساني الرئيس التنفيذي للعمليات بالشركة العمانية للاتصالات – عمانتل.
وأكد خلفان بن حارب الجابري أن توقيع هذه الاتفاقية مع عمانتل يأتي في إطار التطوير الذي تقوم به وزارة التنمية الاجتماعية في أنظمتها التقنية بمختلف إداراتها، وذلك تماشيا مع الاستراتيجية الوطنية لمجتمع عمان الرقمي والحكومة الإلكترونية لكافة المؤسسات الحكومية، موضحاً بأنه بموجب هذه الاتفاقية سيتم تطوير الأنظمة التقنية في كافة إدارات الوزارة والذي سوف يحدث نقلة نوعية في النظام التقليدي إلى نظام حديث يساهم في رفع كفاءة العمل والأداء الوظيفي وتقديم الخدمات للمنتفعين بسهولة وسرعة أكبر.
وعبر المهندس بهاء محمد بن رضا اللواتي نائب الرئيس التنفيذي لوحدة المشتركين التجاريين بعمانتل عن سعادته بهذه الشراكة الاستراتيجية مع وزارة التنمية الاجتماعية من خلال تقديم مجموعة من الحلول المتكاملة لتقنية المعلومات والاتصالات، متمثلة في نظام الاتصال الهاتفي عبر الأنترنت الذي سوف يسهم في رفع كفاءة العمل والأداء الوظيفي في إدارات الوزارة وفروعها المختلفة في كافة أرجاء السلطنة، حيث يتمتع النظام بخصائص مهمة ويوفر خدمات إضافية تسهل على المستخدم إجراء الاتصال بطريقة فعّالة.
وقال نائب الرئيس التنفيذي لوحدة المشتركين التجاريين: «نؤمن أن المرحلة الحالية لقطاع الاتصالات هي مرحلة دعم التحول الرقمي، حيث يشهد القطاع تطوراً متسارعاً مواكباً لتقنيات الثورة الصناعية الرابعة التي من شأنها إحداث نقلة نوعية في مختلف القطاعات. ومن هذا المنطلق سعت الشركة إلى مواكبة هذا التطور من خلال العمل على استقطاب خدمات مبتكرة وحلول ذكية تساعد في تحسين طرق تقديم الخدمات الحكومية الإلكترونية، وإحداث التحول المنشود لخدمات الحكومة الإلكترونية في السلطنة».
تلبي عمانتل احتياجات المؤسسات المختلفة فيما يخص مشاريع تقنية المعلومات والحلول الرقمية بتوفير حلول ذكية ومبتكرة وبأحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا في هذا المجال وبما يحقق تطلعات كافة المؤسسات من جهة وتجسيداً لاستراتيجية الشركة من جهة أخرى في دعم المنظومة الوطنية في قطاع الاتصالات والمعلومات والنهوض بالمجتمع الرقمي، حيث قامت الشركة بإطلاق العديد من المبادرات التكنولوجية والحلول الابتكارية الذكية للاتصالات وأبرمت العديد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم مع مختلف الجهات في القطاع العام والخاص لتعزيز تكامل الخدمات الإلكترونية وتوفيرها بسلاسة لتواكب النمو المتسارع للقطاع في المرحلة الحالية.