هيئة الأسرى: الاحتلال يقتحم منزل شهيد ويعتقل شقيقه

رام الله (عمان): أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين صباح أمس، أن قوات الاحتلال الإسرائيلية اقتحمت فجرا منزل الشهيد سامي أبو دياك في بلدة سيلة الظهر قضاء جنين شمال الضفة الغربية، وقامت بتخريب محتوياته وتحطيمها قبل أن تعتقل شقيق الشهيد صلاح أبو دياك .
وقالت الهيئة في بيان صحفي وصل «عُمان» نسخة منه، أنه تم اعتقال صلاح وتكبيله واقتياده بسيارة عسكرية إلى جهة مجهولة.
واستنكرت الهيئة اقتحام سلطات الاحتلال منزل الشهيد ابو دياك واعتقال شقيقه، في الوقت الذي لا زالت تمعن بجريمتها تجاه عائلة ابو دياك، بمواصلة احتجاز جثمان الأسير الشهيد سامي في ثلاجاتها، بعد أن ارتكبت بحقه جريمة قتل طبي ممنهجة استمرت لسنوات.
في سياق متصل شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر الاثنين، حملة مداهمات واعتقالات في مناطق متفرقة من الضفة الغربية المحتلة .
وأعلن متحدث باسم جيش الاحتلال أن قواته اعتقلت (11) فلسطينيا، من الضفة، بزعم أنهم من «المطلوبين» ،وجرى نقل المعتقلين إلى مراكز التحقيق المختلفة .