عضوة في البرلمان البحريني تزور الحمراء وتشيد بإنجازات السلطنة

الحمراء – عبدالله بن محمد العبري –

أشادت سعادة معصومة حسن عبدالرحيم عضوة مجلس النواب البحريني بالإنجازات التي تحققت على أرض السلطنة خلال العهد الزاهر لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم -حفظه الله ورعاه- وذلك خلال زيارتها والوفد المرافق لها لولاية الحمراء أمس، حيث اطلعت على المواقع التاريخية والسياحية التي تتميز بها ولاية الحمراء ومن بين المواقع التاريخية والتراثية التي زارتها بيت الحمراء التراثي ممثلا في المتحف التاريخي، حيث اطلعت على أركانه المختلفة والمتمثلة في الركن العلمي وركن النقود والعملات القديمة والصناعات الحرفية القديمة كالنحاسية والسعفيات والنسيج والفخاريات والخزفيات والأدوات المستخدمة في الحياة اليومية في الماضي، ومنها أدوات الطهي والأدوات المستخدمة في مهنة الزراعة وغيرها من المقتنيات التي يعود تاريخ بعضها إلى أكثر من ٣٥٠ سنة.
كما زارت مكتبة الشيخ محسن بن زهران العبري الأهلية العامة، واطلعت على ما تحتويه من الكنوز التاريخية والعلمية والثقافية وخلال جولتها داخل المكتبة استمعت إلى شرح مفصل قدمه الشيخ حمد بن محسن العبري نائب رئيس مجلس إدارة المكتبة معرفًا الضيفة بتاريخ إنشاء المكتبة والاهتمام الكبير الذي أولاه إياها المرحوم الشيخ محسن بن زهران العبري من خلال اهتمامه بجمع الكتب الدينية والتاريخية والعلمية والثقافية إلى جانب ما تحتويه الأركان الحديثة بالمكتبة كركن الحمراء العلمي الذي يجمع خلاصة جهود الباحثين والدارسين وطلاب الجامعات وغيرها وكذلك جوانب التاريخ الذي يوثق جهود العمانيين في نشر الإسلام في القرن الإفريقي والقارات العالمية الأخرى من خلال تزامن ذلك مع النشاط التجاري والتسامح الديني والصدق والأمانة هذه الصفات التي اتصف بها العمانيون منذ تلك الحقبة من التاريخ.
كما اطلعت الضيفة البحرينية خلال زيارتها للولاية على حارة الصلف (حارة الحمراء القديمة) وبيت الصفاة الأثري، حيث عايشت حياة الماضي لأبناء هذه الولاية من خلال ما تقوم به الكوادر العمانية من ممارسة الحرف التقليدية وطهي الوجبات الغذائية التقليدية من المواد الطبيعية، ومن بين المواقع السياحية التي زارتها جبل الشرف الذي يعد أحد المزارات السياحية الجميلة في الولاية والذي يتميز بجوه الاستثنائي في فصول السنة المختلفة.
وقد أبدت إعجابها بما شاهدته خلال زيارتها، حيث سجلت انطباعاتها عن الزيارة في سجل الزوار بمكتبة الشيخ محسن بن زهران العبري الأهلية العامة وهنأتها لحصولها على جائزة أفضل مشروع ثقافي  لعام ٢٠١٩م من قبل الجمعية العمانية للكتاب والأدباء.