أوكتال ترسخ مكانة السلطنة عالميا في صناعة صفائح البولي إيثيلين

770 مليون دولار أمريكي إيرادات الشركة في 2018 –

برهنت أوكتال ـ إحدى أكبر الشركات في السوق العُمانية ـ حيث استطاعت أن تعيد التعريف بمفهوم التصنيع ورسخت من مكانة السلطنة كمركز عالمي لصناعة صفائح البولي إيثيلين تيريفثالات (PET ).
ومنذ عام 2006، والشركة تقود مسيرة الابتكار في صناعة صفائح البولي إيثيلين تيريفثالات (PET ) باستخدام أحدث التقنيات العصرية التي تعد ثمار استثمارها في البحث العلمي.
وفي عام 2018، بلغت إيرادات الشركة 770 مليون دولار أمريكي حيث باعت أكثر من 98% من إجمالي منتجاتها عالية الجودة المعاد تدويرها والصديقة للبيئة في مختلف أنحاء العالم.
وتبلغ السعة الإنتاجية السنوية لأوكتال ما يقارب المليون طن متري مما يجعلها الأكبر عالميا في صناعة رقائق وصفائح البولي إيثيلين تيريفثالات (PET ) في موقع واحد والشركة الوحيدة في العالم التي تمتلك نظام متكامل لتعبئة وتغليف الأغذية ابتداءً من المواد الخام وحتى مواد التصنيع النهائية.
وقال نيكولاس بركات، الرئيس التنفيذي لأوكتال: «نركز في الوقت الراهن على استقطاب الاستثمارات الأجنبية المباشرة والمجدية وهو الأمر الذي من شأنه المساهمة في نمو الاقتصاد وتحقيق التكامل في السوق المحلي وسلسلة القيمة العالمية».
وأضاف: «لقد استفدنا ومنذ البداية من التطور العلمي الكبير في عالمنا المعاصر لإيجاد ميزة تنافسية والارتقاء بمعايير التعبئة والتغليف حيث ركّزنا على الاستثمار في القدرات والتقنيات الفائقة وزيادة الكفاءة وتعزيز نمونا ومكانة السلطنة وخاصة صلالة كمركز عالمي للتصنيع. وقد مكّننا ذلك من زيادة معدّلات مبيعاتنا عامًا بعد عام وتحقيق مكانة عالمية رائدة على مستوى إنتاج صفائح البولي إيثيلين تيريفتالات (PET)، حيث أصبحنا مرجعا موثوقا في مجال تطوير حلول التغليف ذات الجودة العالية والمميزات البيئية الفريدة».
وتُعد صفائح البولي إيثيلين تيريفتالات (DPET)، الحاصلة على براءة الاختراع، المنتج الأساسي للشركة الآن حيث تم تطويره وطرحه في الأسواق عام 2008 كبديلٍ عصريٍ لصفائح البولي إيثيلين تيريفتالات التقليدية.
وتواصل أوكتال توسعها في السوق العالمي الذي يبلغ حجمه 59.3 مليون طن من هذا المنتج القابل لإعادة التصنيع بالكامل ويتميز بنقائه ومستوى شفافيته العالية وهو أيضًا الأول والوحيد من نوعه في العالم في مجاله.
كما تقوم أوكتال بتصنيع راتين البولي إيثيلين تيريفتالات (PET) التي تتميز بخفتها وقوتها ونقائها وإمكانية إعادة تصنيعها.
وقد ارتفع إنتاج مبيعات أوكتال من هذا المنتج بنسبة 18% في النصف الأول من العام الجاري مقارنة بالفترة نفسها من عام 2018.
وبهدف تلبية متطلباتها فيما يتعلق برأس المال وتحسين التدفق النقدي للأنشطة التشغيلية في كل من عُمان والولايات المتحدة الأمريكية والسعودية مع استمرار زيادة العائدات، حصلت أوكتال مؤخرًا على تسهيلات تمويلية بقيمة 625 مليون دولار أمريكي.
وتشير التوقعات إلى ارتفاع مستوى الطلب العالمي على إعادة تصنيع البلاستيك مدفوعًا بالنمو الكبير في الاستهلاك في أكبر الأسواق الناشئة، فضلًا عن حدوث طفرة في الفرص بين عامي 2019 و2025 مقارنة بالأعوام الخمسة الماضية.
وتواصل أوكتال تطبيق استراتيجيتها الهادفة إلى ترسيخ مكانتها من خلال زيادة قدرتها الإنتاجية وخاصة في تقنيات إعادة التدوير والمعالجة وتلبية الطلب المتنامي على مواد التغليف في قطاعات مثل الدواجن، ومنتجات الألبان، وخدمات تغليف الأطعمة وفي الوقت نفسه توسيع رقعة انتشارها الجغرافي في أمريكا اللاتينية وآسيا. وسيؤدي هذا النمو إلى زيادة انتشار منتجات الشركة في العديد من الأسواق وتوسيع طاقتها الاستيعابيّة بشكلٍ كبير. وأضاف بركات: «نتوقع استمرار التقدم في القطاعات غير النفطية في السلطنة بحيث تكتسب زخمًا للمنافسة على الساحة الدولية.
وفي هذا السياق، فإنّنا نشهد تنفيذ العديد من المبادرات المهمة مثل زيادة السيولة النقدية، وتواصل العمل في مشروعات البنية الأساسية الرئيسية، فضلًا عن إيجاد عددٍ من مراكز الخدمات اللوجستية التي سيكون لها تأثير إيجابي كبير على المدى الطويل على نمو الأعمال واستقطاب الاستثمارات الأجنبية المباشرة». ولا تقتصر إنجازات أوكتال على استقطاب الاستثمارات الأجنبية المباشرة إلى السلطنة بل تمتد لتشمل استثمارات مهمة على صعيد البحث والتطوير من شأنها المساهمة في مسيرة التنويع الاقتصادي والحدّ من الاعتماد على النفط. وقد أرست الشركة نموذج عمل مميزا على مدار الأعوام الماضية حيث باتت مثالا يحتذى به في القدرة على إيجاد سلسلة توريد تعود بالنفع على قطاع التصنيع في عُمان وزيادة صادراتها إلى العالم.