مرسيدس تطور سيارة كهربائية جديدة من طراز «إيه.إم.جي»

شتوتجارت (ألمانيا)، (د ب أ) – كشف ميشائيل كونللر مدير الإنتاج والمبيعات في قطاع السيارات الرياضية الفارهة إيه.إم.جي التابع لشركة السيارات الألمانية مرسيدس النقاب عن تطوير القطاع لسيارة كهربائية جديدة كليا من عائلة إيه.إم.جي بحيث تتفوق على السيارات المنافسة من حيث المدى وقوة المحرك.
ونقل موقع «موتور تريند» المتخصص في موضوعات السيارات عن كونللر قوله على هامش المشاركة في معرض لوس أنجلوس الدولي للسيارات في الولايات المتحدة إن السيارة الجديدة «إيه.إم.جي وان» ستعمل بأنظمة طاقة بقوة 48 فولت وبطاريات هجين تسمح لها بأداء أفضل مع محركاتها الأصغر، مع إمكانية استخدام المحركات الأكبر في فئة ثانية من السيارة. ومن المنتظر طرح السيارة الجديدة في الأسواق عام2021 وأشار موقع «موتور تريند» إلى أنه في حين لم يتم الكشف عن مواصفات السيارة الجديدة بالتفصيل، فإنه من المتوقع أن تعمل بمحرك تربو مزدوج سعة 4 لترات ويضم 8 صمامات إلى جانب المحركات الكهربائية من أجل زيادة قواتها عن المستوى الحالي وهو 630 حصانا، مع عزم شدته 664 رطلا لكل قدم مكعب. ورغم أن زيادة قوة السيارة أمر مرغوب، فإن الأثر الجانبي هذه المرة يتمثل في أن هذه السيارة يمكن أن تكون نهاية لاستخدام سيارات إيه.إم.جي للمحركات ذات الـ 12 صماما.
وفي الوقت الذي تتجه فيه عائلة السيارة مرسيدس الفئة إس.إل نحو الغروب، أكد كونللر أن الجيل الجديد من سيارات الدفع الرباعي الجديدة سيعتمد على منصة تم تصميمها بالكامل في قطاع إيه.إم.جي. وستكون هذه المنصة أيضا أساسا للفئة الثانية من السيارة «إيه.إم.جي جي.تي».
كما تعتزم الشركة إنتاج سيارة سباق من طراز «إيه.إم.جي وان» يصل سعرها إلى 7ر2 مليون يورو، على أن يتم استخدامها على الطرق خارج مضمار السباق. ويواجه هذا الهدف الطموح مشكلات فنية عديدة حتى الآن.