تدشين جائزة كلية البريمي الجامعية للتحصيل الدراسي

البريمي- حميد المنذري –

دشن سعادة السيد خليفة بن المرداس بن أحمد البوسعيدي محافظ البريمي جائزة كلية البريمي الجامعية للتحصيل الدراسي لمدارس المحافظة الحكومية والخاصة.
وجاءت هذه الجائزة كثمرة جهد مبذول من قبل جميع عناصر الحقل التربوي سعيًا لتحقيق الهدف الأساسي للعملية التعليمية المتمثل في رفع مستوى التحصيل الدراسي، حيث ارتأت تعليمية البريمي تنظيم جائزة تربوية تعنى بمتابعة وتقييم الإجراءات المنفذة لتحقيق هذا الهدف.
وقالت الدكتورة فتحية بنت خلفان السدية المديرة العامة لتعليمية البريمي: إن الجائزة جاءت كإحدى ثمار التعاون المتواصل والشراكة الفاعلة التي تقوم بها تعليمية المحافظة مع مختلف الجهات الحكومية والخاصة، موضحة أن تخصيص هذا العام ليكون عامًا للتحصيل الدراسي جاء انطلاقًا من المؤشرات التربوية التي أكدت على أن هنالك ضرورةً ملحةً للتكاتف حول هذا الموضوع، حيث تزخر تعليمية البريمي بالكفاءات التربوية من القيادات والمشرفين والمعلمين، كما أن الجائزة ستلعب دورًا كبيرًا في بث روح التنافس بين الفئات المستهدفة وابتكار برامج علاجية وزيادة الحصيلة المعرفية وإثارة الدافعية وهذا في حد ذاته سيلعب دورًا كبيرًا في زيادة التحصيل الدراسي.
وحول محاور الجائزة تطرقت الدكتورة فتحية السدية إلى أن الجائزة ستشمل خمس محاور وهي: الطالب والمعلم والمدرسة والمشرف التربوي وولي الأمر. ومن جانبه، أشار الدكتور محمد المجالي عميد كلية البريمي الجامعية في كلمته التي ألقاها خلال حفل التدشين أن الكلية ماضية قدمًا في دعم كل ما من شأنه تعزيز قطاع التعليم في مختلف جوانبه ومجالاته مثمنًا في الوقت ذاته الجهود التي تبذلها تعليمية البريمي في تطوير العملية التعليمية. حضر حفل التدشين عدد من المكرمين أعضاء مجلس الدولة وأصحاب السعادة الولاة وأعضاء مجلس الشورى ومديري عموم المؤسسات والمصالح الحكومية ومديري ومديرات المدارس.