الذهب يرتفع مع إذكاء توترات هونج كونج لشكوك اتفاق التجارة

(رويترز) – ارتفعت أسعار الذهب أمس مع لجوء المستثمرين لشراء المعدن الذي يعد ملاذا آمنا في ظل شكوك حيال ما إذا كانت الولايات المتحدة والصين ستبرمان اتفاق تجارة بعد أن وقع الرئيس دونالد ترامب تشريعا يدعم محتجي هونج كونج.
وتراجع البلاديوم بشكل طفيف بعد بلوغه في وقت سابق من الجلسة ذروته عند 1836.61 دولار للأوقية (الأونصة).
وبحلول الساعة 0659 بتوقيت جرينتش، كان الذهب صاعدا 0.1 بالمائة في المعاملات الفورية إلى 1455.63 دولار للأوقية. وزاد في العقود الأمريكية الآجلة 0.1 بالمائة إلى 1454.80 دولار.
ووقع ترامب أمس الأول تشريعا يلزم وزارة الخارجية الأمريكية بأن تقر- على الأقل سنويا- بأن هونج كونج تحتفظ بما يكفي من الحكم الذاتي لتبرير منحها معاملة تجارية تفضيلية من الولايات المتحدة. وأدانت بكين الخطوة وقالت إنها ستتخذ «إجراءات مضادة صارمة».
وقال جيجار تريفيدي محلل السلع الأولية لدى أناند راثي شيرز آند ستوك بروكرز في مومباي: «في ظل آخر تطورات توقيع ترامب على تشريع هونج كونج، هناك شكوك في أن يكون هناك أي اتفاق، ولا حتى مرحلة أولى.
«حتى مع قولهم: إنهم سيوقعون اتفاقا بنهاية العام، لم يتحدثوا عن المكان، أومن سيذهب إلى الآخر. لذا لا أعتقد أن اتفاق التجارة سيوقع بهذه السهولة وسيجد الذهب دعما».
وفي الجلسة السابقة، نزل الذهب 0.5 بالمائة بسبب مجموعة من البيانات الاقتصادية الإيجابية من الولايات المتحدة. وتسارع النمو الاقتصادي بشكل طفيف في الربع الثالث من العام مع نزول الطلبات الأسبوعية لإعانة البطالة، بينما زادت طلبيات التوريد الجديدة للسلع الرأسمالية الأمريكية الصنع. وعلى صعيد المعادن النفيسة الأخرى، تراجع البلاديوم 0.1 بالمائة إلى 1831.69 دولار للأوقية.
وارتفع المعدن الذي يستخدم في أنظمة عوادم المركبات لخفض الانبعاثات بحوالي 45 بالمائة هذا العام بسبب انخفاض المعروض.
واستقر البلاتين عند 892.95 دولار للأوقية وزادت الفضة 0.1 بالمئة إلى 16.96 دولار للأوقية.