السلطنة تدين حادثة الطعن في جرش الأردنية

القوى الأمنية توقف الجاني –
العمانية: أدانت السلطنة بشدة حادثة الطعن التي تعرض لها مجموعة من السياح الأجانب إضافة إلى مواطنين أردنيين في محافظة «جرش» الأردنية. وأكد بيان صادر عن وزارة الخارجية تضامن السلطنة مع المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة ورفضها لهذا العمل الآثم المرفوض دينيًا وأخلاقيًا وإنسانيًا في كل زمان ومكان وأنها تعرب عن تمنياتها للمصابين بالشفاء العاجل.
وأصيب ثمانية أشخاص بينهم ثلاثة سياح مكسيكيين وسائحة سويسرية بجروح أمس الأول نتيجة تعرضهم للطعن في مدينة جرش الأثرية في شمال الأردن على يد شخص تمكنت القوى الأمنية من توقيفه.
وهاجم رجل لم تحدد السلطات هويته ولم تعرف دوافعه مجموعة من السياح والأردنيين بواسطة سكين في المدينة الأثرية الواقعة على بعد 51 كيلومترا الى الشمال من عمّان العاصمة.
وقال وزير الصحة سعد جابر إن «حصيلة الاعتداء هي ثمانية جرحى هم أربعة أردنيين وثلاثة سياح مكسيكيين وسائحة سويسرية».