الكلية العسكرية التقنية تختتم المؤتمر الدولي للهندسة البحرية والتكنولوجيا 2019

اختتمت الكلية العسكرية التقنية صباح أمس المؤتمر الدولي للهندسة البحرية والتكنولوجيا 2019م بالتعاون مع معهد الهندسة البحرية والعلوم والتكنولوجيا (IMarEST ) بالمملكة المتحدة، والذي جاء بعنوان (الحلول المبتكرة لاحتياجات المستقبل)، وشهد المؤتمر الذي استمر لمدة ثلاثة أيام مناقشة عدد الموضوعات ذات العلاقة بمجالات الهندسية البحرية، وتقديم عدد من أوراق العمل من قبل عدد من المختصين والمتحدثين والمعنيين، ومشاركة أكثر من (50) مشاركًا يمثلون أكثر من (18) دولةً حول العالم.
وتضمن المؤتمر خلال فترة انعقاده عدة محاور منها التطوير في الأداء المهني البحري، والأمن البحري والموارد، والاستدامة والشحن الأخضر، وتصميم السفن والدفع، ونظم التشغيل الآلية الآمنة، والدعم الهندسي واللوجستي، والسلامة الهندسية والتشريعات، والهندسة العسكرية البحرية. وتحدث المهندس عبدالله بن سعيد البلوشي رئيس قسم الهندسة البحرية بالكلية: «الحمد لله خرجنا من هذا المؤتمر بالعديد من الفوائد والتي من أهمها هو مشاركة أعداد كبيرة من الباحثين والمختصين وأصحاب القرار وتبادل الخبرات بينهم، كما تم التعرف على التكنولوجيا والتقنيات الحديثة في مجال الهندسة البحرية وآلية تطبيقها في القطاع البحري، وكذلك معرفة التحديات التي تواجه قطاع الهندسة البحرية وآلية إيجاد الحلول لها». كما خرج المؤتمر بعدد من التوصيات منها التنسيق والتخطيط المشترك بين الأكاديميين والباحثين وصناع القرار في مجال الهندسة البحرية لإيجاد الحلول المناسبة للتحديات والمعاضل، عقد المؤتمر الدولي للهندسة البحرية والتكنولوجيا بصفة مستمرة كل سنتين أو ثلاث، تركيز الدراسات البحثية للاستفادة من الطاقات الجديدة وتحسين التكلفة الإنتاجية في القطاع البحري، زيادة اهتمام الجهات الحكومية والقطاع الخاص بالمحافظة على البيئة وذلك من خلال تفعيل القوانين المحلية والدولية في مجال الهندسة البحرية، تكثيف برامج التأهيل والتدريب لرفع كفاءة العاملين في الصناعات البحرية والقطاع البحري.