تعليمية مسندم تكرم الطلبة المجيدين في مسابقة تحفيظ القرآن الكريم

بخاء – أحمد خليفة الشحي:-

احتفلت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة مسندم بتكريم الطلبة المجيدين في حفظ القرآن الكريم وذلك على مسرح نادي بخاء رعى حفل التكريم أحمد بن محمد بن سالم الوشاحي مدير عام المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة مسندم بحضور سيف بن مبارك بن صالح الجلنداني مدير عام المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة مسندم وبحضور مديرو العموم المساعدين ومديري الدوائر ومساعديهم وعدد من رؤساء الٌأقسام ومديري ومديرات المدارس بالمحافظة وأولياء أمور الطلبة المكرمين والمحتفى بهم . وبهذه المناسبة ألقى الدكتور يوسف بن عبدالله محمد الشحي مدير مكتب الإشراف التربوي بدبا كلمة المديرية قال فيها إن الاهتمام بمسابقة القرآن الكريم توجهاً توليه وزارة التربية والتعليم اهتمامًا كبيرًا ،وتؤكد عليه في كافة المحافل لكون المسابقة منهلا رئيسيا لترسيخ القيم في المجتمع وأساسًا ترتكز عليه الفلسفة التربوية – مضيفا لقد تطورت مسابقة القرآن الكريم فبدلا من أن يشمل التقييم على الحفظ فقط أضيف إلى دليل المسابقة ثلاثة مسارات المسار الأول حفظ القرآن الكريم لطلبة التعليم الأساسي وما بعد الأساسي في المدارس الحكومية والخاصة والمسار الثاني حفظ القرآن الكريم للطلبة من ذوي الإعاقات السمعية والبصرية في المدارس والمعاهد الخاصة بهم والصفوف المدمجة في المحافظات التعليمية والمسار الثالث مسابقة إتقان التلاوة والصوت الحسن ويشارك فيها جميع الطلبة العمانيين في مدارس التعليم الأساسي وما بعد الأساسي الحكومية والخاصة.
وأضاف الدكتور يوسف الشحي الحمد لله أولا على توفيقه وفضله وامتنانه، واسمحوا لي أن أقدم الشكر الجزيل والتقدير الوافر لكل طالب وطالبة شارك بفعالية في مسابقة القرآن الكريم مؤمنًا بنُبْلِ أهدافه وسمو غاياته وأهمية القرآن الكريم في نموه المتكامل جسميًا وعقليًا ومهاريًا ووجدانيًا وأن أشكر كل ولي أمر ، قدر ما لدى ابنه من ميول ومهارات وقدرات وسانده لاستثمار أوقاته فيما ينمي شخصيته وفق ميوله ورغباته وقدراته بالتعاون الفاعل مع المدرسة ومع الأسرة التربوية ونخص بالشكر المشرفين التربويين والمعلمين المشرفين على المسابقة وشكرًا لكل معلم مخلص أدى دوره المطلوب في نشر قيم القرآن في مدرسته أو في المنافسات على مستوى المديرية والوزارة.
تضمن برنامج الحفل فقرة ترحيبية وعرض مرئي عن مسابقة القرآن الكريم وأهدافها ثم نماذج من تلاوة القرآن الكريم لمجموعة من الطلبة والطالبات ثم فقرة الإنشاد بعدها قصيدة شعرية بعنوان يا حافظ القرآن.
هذا وقد تم تنفيذ جلسة حوارية قدمها كل عبد الرحيم الشيزاوي إمام بجامع السلطان قابوس بخصب وأحمد الكمالي تناولت مجموعة من المحاور وهي دور تحفيظ القرآن وتفسيره وتجويده على التفكير العلمي للطالب ودور مجالس الآباء والأسرة في حث الأبناء على الإقبال على كتاب الله ودور الجهات المهنية في تضافر الجهود لخدمة القرآن الكريم أدارت الجلسة الحوارية مكية الكمزارية.
بعدها قام راعي المناسبة أحمد بن محمد بن سالم الوشاحي مدير عام المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة مسندم بتكريم الطلبة والطالبات المجيدات في حفظ القرآن الكريم والتلاوة كما كرمت المديرية كذلك مجموعة المشرفين على المسابقة ولجان التقييم وكرمت عددا من المعلمين والمعلمات المشرفين على المسابقة بمدارس المحافظة.