استيعاب مشكلة موظفي الحراسة بمصفاة الدقم

استدعت هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم المقاولين المنفذين لمشروع المصفاة وعلى مدار يومين تابعت قضايا العمال بشركة الحراسة الأمنية التي كانت تعمل بالمشروع دون الحصول على موافقة شرطة عمان السلطانية بالمخالفة لأحكام المرسوم السلطاني رقم (٢٤/‏‏٩٩) بتنظيم ممارسة تقديم الخدمات الأمنية الإضافية ودون التزامها بمتطلبات التسجيل والترخيص من قبل الهيئة.
ترأس الاجتماع الدكتور إسماعيل بن أحمد البلوشي الرئيس التنفيذي بالوكالة في هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم الذي ضم ممثلين من شركة مصفاة الدقم وعددا من المقاولين المنفذين لمشروع المصفاة وبحضور من وزارة القوى العاملة، وتقرر خلال الاجتماع حل موضوع العاملين المتضررين وعددهم 158 عاملا، وتم الاتفاق على استيعابهم وتوزيعهم على المقاولين الأساسيين والفرعيين ، وتقرر ان تستوعب شركة سايبيرم (SAIPEM) 72 شخصا فيما تستوعب شركتا تي ار ودايو (TR Daiwoo) 24 شخصا وستأخذ شركتا بتروفاك وسامسونج (Petrofac Samsung JV) 22 شخصا فيما سيوزع الباقون على المقاولين الفرعيين وذلك في وقت اقصاه ثلاثة أسابيع.