«تطبيقية» نزوى ترفد سوق العمل بـ 201 من حملة البكالوريوس والدبلوم

تغطية – علي الذهلي:-

احتفلت كلية العلوم التطبيقية بنزوى بتخريج كوكبة جديدة من حملة العلم، تحت رعاية سعادة الدكتور درويش بن سيف المحاربي وكيل وزارة الصحة للشؤون الإدارية والمالية بحضور سعادة الدكتور عبدالله بن محمد الصارمي وكيل وزارة التعليم العالي وحضور سعادة أعضاء مجلس الشورى ممثلي ولاية نزوى ورؤساء ومديري المؤسسات الحكومية والخاصة بمحافظة الداخلية وقادة الأجهزة الأمنية والعسكرية وأولياء أمور الطلبة الخريجين.
وبلغ عدد الخريجين الذين سترفد بهم الكلية سوق العمل 201 خريج وخريجة من حملة درجتي البكالوريوس والدبلوم، منهم 182 خريجا وخريجة حملة درجة البكالوريوس و19 خريجا وخريجة حملة درجة الدبلوم ،وقد بلغ عدد الخريجين من برنامج إدارة الأعمال 93 خريجاً وخريجة، و69 من برنامج الاتصال الجماهيري، و39 خريجاً وخريجة من برنامج التصميم.
وقال الدكتور محمد بن جمعة الخروصي عميد الكلية في كلمة الوزارة بهذه المناسبة: نجتمع اليوم لنشارك أبناءنا الخريجين وبناتنا الخريجات فرحة تخرجهم، مقدرين عطاءهم، ومثمنين تميزهم، بعد مشوار دراسي كان ذكراه الأمنية والعطاء، وعلامته الجد والبناء، وثمرته المجد والثناء، فهنيئا لهم فرحة تخرجهم الميمون، ونبارك لهم نجاحهم المشهود. وأضاف هنيئا لكم أيها الخريجون والخريجات حصاد سنوات دراستكم، هنيئا لكم أيها الآباء والأمهات فرحتكم بأبنائكم، هنيئا لنا مشاركتكم إيانا حفلنا هذا. بعدها ألقت الخريجة نضال بنت أحمد الهطالية من تخصص الإعلام الرقمي، كلمة الخريجين والخريجات قالت فيها إننا في هذا اليوم المبارك السعيد نفاخر بما وصل إليه أبناء وبنات عمان من مكانة ورقي، رافعين راية العلم خفاقة بكل فخر واعتزاز. وأضافت: إن طلب العلم يعد أسا تكوينيا وضرورة ملحة؛ من أجل الإسهام في بناء الوطن، ومن هذه القبة العلمية الشامخة – قبة العلم والشموخ – أعني بها كلية العلوم التطبيقية بنزوى، نجدد العهد والوفاء على المضي قدما نحو التطوير والبناء، من أجل حاضر زاهر ومستقبل مشرق لأبناء هذا الوطن العظيم.
وتخلل الحفل تقديم قصيده وطنية للدكتور حافظ بن أحمد أمبوسعيدي، ألقتها الخريجة ملاك بنت أحمد الهشامية تخصص العلاقات العامة.
وفي الختام قام سعادة الدكتور درويش بن سيف المحاربي بتوزيع الهدايا على أوائل الخريجين وتسليم الشهادات للخريجين والخريجات.