اللجنة المركزية في الصين تبحث وضع السياسات الرئيسية

بكين – (د ب أ): بدأت اللجنة المركزية في الصين، أعلى هيئة حاكمة في الصين أمس «جلستها الكاملة»، وهو اجتماع مغلق يستعد فيه قادة الصين لمناقشة السياسات الرئيسية للعام المقبل وما بعده، وفقًا لما أوردته وسائل إعلام حكومية.
وتعد هذه هي المرة الرابعة التي تجتمع فيها اللجنة المكونة من 370 شخصًا تقريبا منذ مؤتمر الحزب الشيوعي عام 2017، والذي أعلنت فيه الولاية الثانية للرئيس شي جين بينج وإلغاء عدد فترات ولاية الرئيس.
ومن المقرر أن يستمر عقد الاجتماع خلف أبواب مغلقة حتى يوم الخميس، حيث من المتوقع أن تصدر وكالة أنباء الصين الجديدة «شينخوا» الرسمية نظرة عامة رسمية على ما تم مناقشته خلال الاجتماع.
ومن المقرر أيضا مناقشة السياسات الرئيسية خلال الاجتماع بما في ذلك خطة الصين الخمسية المقبلة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية، إلى جانب القضايا الملحة مثل الاضطرابات في هونج كونج والحرب التجارية مع الولايات المتحدة.
وتعد الجلسة الكاملة هي ثاني أهم تجمعات للقيادة الصينية بعد مؤتمر الحزب الشيوعي الصيني الذي يعقد مرة كل خمس سنوات.
وتنعقد الجلسة الكاملة مرة واحدة كل سنة تقريبا. وأثارت الفجوة الزمنية الطويلة بين الجلسة التي عقدت أمس والجلسة السابقة لها والتي عقدت في فبراير 2018، تكهنات حول وجود خلافات سياسية بين كبار قادة الصين.