حلقة عمل حول دور الملكية الفكرية والتوعية بمفهوم حق الامتياز

حول دور الملكية الفكرية في صناعة الامتياز، بدأت أمس الحلقة المخصصة لأعضاء مجلس التعاون لدول الخليج العربية تحت رعاية سعادة محسن بن خميس البلوشي المستشار بوزارة التجارة والصناعة، التي تنظمها وزارة التجارة والصناعة بالتعاون مع المنظمة العالمية للملكية الفكرية «الوايبو» ، وبمشاركة مختصين في الملكية الفكرية من دول الخليج والدول العربية، وذلك خلال الفترة من 28 إلى 29 أكتوبر الجاري بفندق المروج جراند.
تناقش حلقة العمل حقوق الملكية الفكرية في السلطنة والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة واستخدام نظام الملكية الفكرية وأدوات الملكية الفكرية للامتياز وتقييمه وصاحب الامتياز ومانح الامتياز وكذلك التفاوض على اتفاقية الامتياز واستغلال أصول الملكية الفكرية في الامتياز، وحق الامتياز بموجب القانون العماني وإدارة علاقة الامتياز.
قال مبارك بن محمد الدوحاني مدير عام المديرية العامة للتجارة بوزارة التجارة والصناعة في كلمته : يشهد هذا العصر تطورا هائلا من حيث استخدام حقوق الملكية الفكرية، حيث أصبح للملكية الفكرية اثرا إيجابيا من النواحي التجارية والاقتصادية وتعتبر كذلك وسيلة لنقل التكنولوجيا التي يتم صناعتها سابقا في الأسواق الخارجية بحيث تتحول إلى صناعة محلية بدولة الطرف طالب الاستخدام .
وأضاف مدير عام التجارة بأن حق الامتياز هو الحق الذي بموجبه يمنح صاحبه الحقوق الحصرية والاحتكارية في استغلال حقه بكافة الأشكال القانونية ومنع منافسيه من استغلالها من دون ترخيص أو موافقه منه ، حيث نظم قانون حقوق الملكية الصناعية وكذلك قانون العلامات الموحد لدول مجلس التعاون كل ما يتعلق بحقوق الامتياز. وأوضح الدوحاني بأن حلقة العمل تهدف إلى توعية المشاركين لشرح مفهوم حق الامتياز وأنواعه والبنود الأساسية التي تربط كلا من مانح الامتياز والمرخص له وعلاقة الملكية الفكرية بحق الامتياز وكذلك الجوانب القانونية التي تتعلق بهذا الأمر.