بدء فعاليات الندوة التعريفية لمؤسسة الرستاق الوقفية العامة

تدشين الشعار وعقد جلسة حوارية حول الوقف –

الرستاق- سعيد السلماني:-

بدأت فعاليات الندوة التعريفية لمؤسسة الرستاق الوقفية العامة، تحت رعاية معالي الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، وذلك بقاعة ألف ليلة وليلة بولاية الرستاق وبحضور معالي الشيخ عبدالله بن محمد بن عبدالله السالمي وزير الأوقاف والشؤون الدينية وسعادة الشيخ هلال الحجري محافظ جنوب الباطنة ووالي الرستاق وجمع غفير من الأهالي. وألقت باسمة بنت محمد البسامية كلمة وزارة الأوقاف والشؤون الدينية وتطرقت خلالها إلى أهمية القيم الإسلامية في الكتاب والسنة في تحقيق التضامن والتعاون في المجتمع واعتبرته من مقاصد الشريعة العالية وحث الإسلام على الإنفاق ورغب فيه واذ يعتبر الوقف في الإسلام أحد أهم عناصر تحقيق هذه المقاصد والذي يدعو من خلاله ديننا الحنيف إلى الإنفاق في الخير والبر والإحسان ليعود نفعه إلى الوطن العزيز بالخير وعلى أبنائه بالسعادة والطمأنينة والاستقرار وتتجلى منافع الوقف واضحة في واقع حياة المجتمع العماني باعتبار الوقف مصدرا خيريا واقتصاديا وحضاريا للبلاد منذ مئات السنين.
بعد ذلك توالت أوراق عمل الندوة حيث قدمت ورقة عمل بعنوان «حوكمة إدارة الوقف العامة» قدمها أحمد بن سليمان القصابي، وورقة عمل بعنوان «دور البنوك الإسلامية» صحار الإسلامي أنموذجا قدمها عبدالواحد بن محمد المرشدي، وورقة عمل عن تجربة مؤسسة الإمام جابر بن زيد الوقفية قدمها خليل بن أحمد الخليلي.
وقام راعي المناسبة بتدشين شعار مؤسسة الرستاق الوقفية ثم أقيمت جلسة حوارية حول الوقف.