الزراعة والأسماك والفنادق والعقارات والكهرباء الأفضل نموا بين مختلف القطاعات

64 % مساهمة القطاعات غير النفطية في الناتج المحلي –
كتبت أمل رجب –

بلغت مساهمة القطاعات غير النفطية في الناتج المحلي الإجمالي للسلطنة 64 بالمائة خلال النصف الأول من العام الجاري، مقابل مساهمة بنسبة 36 بالمائة لقطاع النفط والغاز، وبلغ إجمالي الناتج المحلي بنهاية النصف الأول من العام الجاري 14 مليارا و59 مليون ريال مقابل 14 مليارا و325 مليون ريال في النصف الأول من العام الماضي، وأشارت الإحصائيات إلى تراجع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 1.9 بالمائة بنهاية النصف الأول نظرا لانخفاض نمو بعض القطاعات الرئيسية خاصة الإنشاءات والخدمات والصناعة والنقل والتجارة، بينما حققت بعض القطاعات نموا جيدا منها الزراعة والأسماك والفنادق والمطاعم والعقارات والوساطة المالية، وكان إجمالي الناتج المحلي عن عام 2018 قد بلغ 30 مليارا و482 مليون ريال، وفق إحصائيات صدرت أمس عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات.
وأوضحت الإحصائيات أن قطاع النفط والغاز سجل نموا بنسبة 2.1 بالمائة خلال النصف الأول بمساهمة 5 مليارات و107 ملايين في الناتج المحلي الإجمالي، منها 4 مليارات و313 مليون مساهمة للنفط و793 مليون مساهمة للغاز الطبيعي.
أما القطاعات غير النفطية فقد سجلت مساهمة بقيمة 9 مليارات و567 مليونا بنهاية النصف الأول وهو ما يمثل تراجعا بنسبة 3.4 بالمائة مقارنة مع العام الماضي، وتأثر نمو القطاعات غير النفطية بتراجع نمو الأنشطة الصناعية بنسبة 9.6 بالمائة والصناعات التحويلية 11.8 بالمائة والصناعات التحويلية الأخرى التي تشمل صناعة المنتجات النفطية المكررة، والإنشاءات 10.5 بالمائة وتجارة الجملة والتجزئة 7.4 بالمائة والنقل والتخزين والاتصالات 4.1 بالمائة إضافة إلى قطاعات أخرى، أما القطاعات التي حققت أداء جيدا فهي الفنادق والمطاعم وارتفع نموها 5.6 بالمائة والأنشطة العقارية والإيجارية وأنشطة المشاريع التجارية 5 بالمائة وإمدادات الكهرباء والمياه 4.2 بالمائة والزراعة والأسماك 4.1 بالمائة والوساطة المالية 1.2 بالمائة.