جانب من توقيع المبادرات

الصندوق العماني للتكنولوجيا يوقع مبادرات مع شركات التقنية الناشئة

مسقط في 20 اكتوبر/ أطلق الصندوق العماني للتكنولوجيا عبر عدد من الشركات التقنية الناشئة التي استثمر فيها الصندوق عددا من المنصات بالشراكة والتعاون مع كل من الهيئة العامة لسوق المال والبنك المركزي العماني وشركة عمانتل وبنك ظفار والشركة العمانية العالمية للتنمية والاستثمار «أومنفيست».
رعى حفل توقيع المبادرات صباح اليوم معالي سلطان بن سالم بن سعيد الحبسي نائب رئيس مجلس محافظي البنك المركزي العماني وذلك في مقر صندوق الاحتياطي العام للدولة بمسقط. وتأتي هذه الخطوة كجزء من زيادة تنافسية القطاع المالي والمصرفي بالسلطنة ولدعم الابتكار والتطوير في هذا المجال الحيوي الهام من خلال الاستثمار في الشركات التقنية الناشئة التكنولوجية.
وقال المهندس يوسف الحارثي الرئيس التنفيذي للصندوق العماني للتكنولوجيا: يأتي إطلاق هذه المنصات من خلال تضافر جهود عدد المؤسسات الحكومية والخاصة من باب تعزيز مبدأ التعاون والشراكة بين مختلف الجهات العاملة بالقطاع بما يكفل تطوير الخدمات المالية وزيادة فعالية الشركات العاملة فيه والتجويد الخدمات المقدمة، لما لهذا النوع من الشركات بين الجهات ذات العلاقة بما يخدم ويعزز أدوار الشركات التقنية الناشئة كاداه محفزة لاحداث نقلات نوعية عن طريق الابتكار والإبداع عن طريق إعطائها الفرصة للتجريب والانطلاق نحو التوسع في الأسواق الأخرى وهو أهم ما تحتاجه الشركات الناشئة ويجعلها منافساً للشركات الأخرى.
وأضاف الحارثي: ستعمل هذه المؤسسات على الدعم اللازم والشراكة للمراحل المبكرة للشركات التقنية الناشئة بما يؤهلها للدخول للأسواق ورفد الاقتصاد الوطني ونموه.
تجدر الإشارة إلى أن الصندوق العُماني للتكنولوجيا هو صندوق متخصص في الاستثمار في الشركات الناشئة والأفكار الإبداعية المبتكرة في قطاع تقنية المعلومات في السلطنة ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتندرج تحت إدارته ثلاثة برامج استثمارية وهي (البرنامج الاستثماري تكوين – البرنامج الاستثماري مسرعة الوادي – والبرنامج الاستثماري جسور).