تلوث نفطي على أحد اجمل شواطئ البرازيل والسبب مجهول

ريو دي جانيرو في 19 اكتوبر (أ ف ب) / طال التلوث النفطي المجهول المصدر الذي أصاب حوالى الفي كيلومتر من الشواطئ في شمال شرق البرازيل الجمعة شاطئ كارنيروس وهو من الأجمل في البلاد، وفي مشاهد لافتة بثتها محطة “تي في غلوبو” يظهر عشرات المتطوعين يحاولون بأيديهم إزالة النفط الذي يغطي غالبية الشاطئ الممتدد على كيلومترات عدة وتحيط به أشجار جوز الهند.


وغالبا ما يصنف شاطئ كارنيروس وهو موقع سياحي رئيسي في ولاية بيرنامبوك على أنه من الأجمل في البلاد، وقد حل الشاطئ بمياهه اللازوردية ونباته الوافر في المرتبة 12 بين أجمل شواطئ العالم عبر موقع “تريبادفايز” في 204.

وتخشى السلطات المحلية أن يصل التلوث إلى مجمع بورتو غالينياس الذي تستقطب عددا كبيرا من الرواد في البرازيل، وإلى جانب الشواطئ يخشى الخبراء من تلوث الشعاب المرجانية والمانغروف التي يصعب أكثرإ زالة التلوث منها.

وتفيد وكالة البيئة العامة (إيباما) أن هذا التلوث طال 187 مدينة في تسع ولايات في شمال شرق البرازيل، ولم تعرف بعد أسباب هذا التلوث مع أن تحاليل وعينات أكدت أن النفط فنزويلي المصدر.