أردوغان: لا وقف للعمليات قبل انسحاب الأكــراد وإنشــاء «المنطقـــة الآمنــة»

أنقرة – وكالات: قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان امس إن الهجوم التركي على شمال شرق سوريا سينتهي إذا ألقى المسلحون الأكراد أسلحتهم وانسحبوا من المنطقة الآمنة المقرر إقامتها لكنه حذر من أنه ليس بوسع أي قوة وقف الهجوم حتى ذلك الحين. وقال أردوغان إن أسرع حل هو أن يلقي المسلحون أسلحتهم وينسحبوا من المنطقة . وأضاف أن العملية التركية ستنتهي عندما تكمل تركيا إقامة «المنطقة الآمنة» وأشار إلى أن بلاده غير مستعدة للتفاوض على ذلك.
وأكدت الرئاسة التركية أمس أن الرئيس التركي سيلتقي اليوم نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس الذي توجه إلى أنقرة امس في مسعى للتوصل لوقف إطلاق النار في شمال سوريا. وكان أردوغان قد قال لقناة «سكاي نيوز» إن بنس ووزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو سيقابلان نظيريهما التركيين فقط، لكن مدير الاتصالات في الرئاسة التركية فخر الدين ألتون عاد وأكد عبر تويتر أن الرئيس التركي «يخطط للقاء الوفد الأمريكي الذي يقوده نائب الرئيس» بنس. وسافر مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى تركيا امس ضمن وفد طارئ في محاولة لإقناع أنقرة بوقف الهجوم على شمال شرق سوريا الذي اضطر واشنطن إلى سحب قواتها بشكل مفاجئ.