الاربعاء .. مطارات عُمان تنفذ تمرين “دولفين 2019” لمحاكاة سقوط طائرة في البحر

مسقط في 14 اكتوبر/ قالت شركة مطارات عُمان انه وضمن إلتزامها بتطبيق أعلى مقاييس الاستجابة للحالات الطارئة وتحت إشراف الهيئة العامة للطيران المدني وبالتعاون مع شركائها الاستراتيجيين في شرطة عُمان السلطانية ووزارة الدفاع ووزارة الصحة والهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف، والمجموعة العمانية للطيران، والطيران العماني، والعمانية للمناولة الأرضية والموج مسقط وعمان للإبحار، فأنها الاربعاء بصدد تنفيذ تمرين طوارئ (دولفين 2019) محاكاة لسقوط طائرة مدنية قبالة شاطئ العذيبة – المطار، من الساعة التاسعة صباحا إلى السادسة مساءً، حيث ستُلاحَظ كثافة في حركة سيارات الإسعاف والطوارئ من وإلى المطار والشوارع المجاورة من حيّ الموج إلى مركز المعارض خلال الفترة المشار إليها.
وقد تم اتخاذ جميع الاستعدادات اللازمة بالتعاون مع جميع الشركاء الاستراتيجيين للتأكد من عدم تأثر سير عمليات المطار وحركة المرور في المناطق المشار إليها خلال هذه الفترة. وأشارت مطارات عُمان إلى أن هذا التمرين يرفع من قدرة الجهات كافة في السلطنة، لمواجهة هذه النوعية من الحالات الطارئة وحتى تقوم كل جهة بدورها على أرفع مستوى وفِي سرعة قصوى، خاصة وأن مثل هذه الحالات تشهد حالات وفاة وغرق ومصابين، الأمر الذي يجب أن تكون كافة الأجهزة على أتم استعداد لمواجهة هكذا حالات.
كما يسعى تمرين “دولفين 2019” نحو المزيد من أوجه التنسيق وتوحيد الجهود الوطنية والعمل التكاملي المشترك والوقوف على مدى الاستجابة والفاعلية بين المؤسسات العسكرية والأمنية والمدنية في التعامل مع الحوادث الطارئة والحالات الاستثنائية.
كما يهدف التمرين بشكل عام إلى الوقوف على مستويات سرعة الإستجابة لعمليات البحث والإنقاذ. وتنوه “مطارات عُمان” للجمهور الكريم الى التعاون في فتح الطرق، حيث سيلاحظ كثافة في حركة سيارات الأسعاف والطوارىء والطائرات العمودية من وإلى المطار والطرق المجاورة من حيّ الموج إلى مركز المعارض خلال الفترة المشار إليها، وهذا يتطلب تعاون الجمهور وتسهيل عمليات الإنقاذ والبعد عن الطرقات والشوارع القريبة من منطقة التمرين. وقد أتخذت مطارات عُمان جميع الإستعدادات اللازمة بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة للتأكد من عدم تأثر سير عمليات المطار وحركة المرور في المناطق المشار إليها خلال هذه الفترة.