عبدالله الرواحي يحرز لقب رالي الأردن

أضاف السائق الشاب العماني عبدالله الرواحي إنجازاً رياضياً أخر لرياضة المحركات العمانية على مستوى الوطن العربي بتتويجه بلقب رالي الأردن الوطني للعام 2019م عقب فوزه بالجولة الخامسة النهائية للبطولة التي جرت في منطقة البحر الميت بالمملكة الأردنية الشقيقة.
البطل عبدالله الرواحي وعلى متن سيارة سوبارو امبريزا (ن14) مع ملاحه الأردني عطا الحمود أنهى المراحل الستة لرالي الأردن الوطني في مناطق راما وباحث والمغطس والتي أعيدت مرتين في زمن بلغ 51 دقيقة و8 ثوان لمسافة إجمالية بلغت 193 كيلوا متر متقدماً على الأردني المخضرم سلامة القماز الذي حل ثانياً فيما جاء الأردني الآخر يوسف الأسمر في المركز الثالث.
تألق واضح للمتسابق العُماني الشاب عبد الله الرواحي، وملاحه الأردني عطا الحمود على متن سيارة (سوبار إمبريزا) في كل مراحل الرالي، حيث تصدر المراحل الثلاثة الأولى في راما وباحث والمغطس بفارق مناسب ومريح عن الأردني خالد جمعة، فيما عاد السائق خالد جمعة لتصدر المرحلة الرابعة، لكن الرواحي عاد وأمسك بزمام الأمور وتصدر المرحلة الخامسة والسادسة لينهي السباق بتتويجه بطلاٌ للرالي وبفارق مريح بلغ حوالي 4 دقائق عن صاحب المركز الثاني المتسابق سلامة القماز وملاحه فيصل القماز.
وبهذا الفوز يكون المتسابق الشاب عبدالله الرواحي قد جمع أكبر عدد من النقاط في جولات هذا العام مكنته من التتويج بقلب بطل رالي الأردن الوطني للعام الحالي ليكون بذلك أول متسابق عماني وخليجي يحرز اللقب في الأراضي الأردنية منذ تنظيم هذه البطولة قبل أكثر من 45 عاما تقريباً.
وبعد استلامه لجائزة المركز الأول في رالي الأردن الوطني، فقد أكد المتسابق عبدالله الرواحي أن الرالي كان صعباً في كل المراحل مع وجود منافسة قوية من بقية المتسابقين الأردنيين، حيث كانت لدينا بعض الأمور الفنية بالسيارة، لكن الفريق الفني استطاع إجراء التعديلات اللازمة بالسيارة في الفترة المخصصة للصيانة، وتمكنا من تكملة الرالي للنهاية بالوتيرة نفسها رغم ضغط المتسابقين المنافسين.
وقال الرواحي: فوزنا اليوم بهذه البطولة هو شرف في المقام الأول لنا ونهديه لكافة الجماهير العمانية، والحمد لله فهذا الموسم كان مثمرا، خاصة في الأردن ونتمنى أن نعزز مشاركاتنا الخارجية في العام القادم في مسابقات أخرى وبطولات أوسع، ولكن ذلك يتطلب وجود دعم من قبل الجهات سواء الحكومية أو شركات القطاع الخاص، وأنـــــــا في النهاية أشكر كل من كان داعماً لنا فـــي مشوارنا هذا العام في كل المسابقات والمنافسات المحلية والدولية وأتمنى أن تتاح لنا الفرصة في العام القادم لإضافة المزيد من الألقاب حسب الدعم المتوفر».